"من غسان تويني وراء قضبان السجن: إلى العهد مع محبتي"

11 حزيران 2018 | 00:00


ونحن في ذكرى غياب غسان تويني، استعير هذا العنوان الذي تصدر عدد "النهار" في كانون الاول 1973، لأتوجه مجدداً الى العهد الحالي مبدية ملاحظات كثيرة وكبيرة لا تعبر عني شخصياً بقدر ما هي ترددات لأحاديث...
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard