"حزب الله" شكّك في أهداف التحالف الإسلامي

18 كانون الأول 2015 | 00:00

شكك "حزب الله" في "الخلفيات والأهداف وراء إعلان المملكة السعودية التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب"، ورأى في هذا الإعلان "استجابة من السعودية ومن دول أخرى، لقرار أميركي يعمل على تأمين قوات من أنظمة معينة في المنطقة العربية والإسلامية تحت مسمّيات طائفية ومذهبية، بديلاً من إرسال قوات أميركية بريّة اليها".

وسأل في بيان "من يقفون وراء هذا التحالف" عن "الإرهاب الذي ينوون محاربته، وما هي صفاته ومن هم المدانون به، وأين هو موقع إسرائيل وعدوانها وإرهابها المستمر في حق الشعب الفلسطيني وشعوب المنطقة منه، فهل سيحاربها هذا التحالف أم أنه سيحارب حركات المقاومة ضد العدو الصهيوني؟".
وأشار الى "أننا في حزب الله، فوجئنا بإعلان السعودية أن لبنان جزء من هذا التحالف، من دون علم أحد من اللبنانيين بهذا الأمر، في خطوة تمثّل انتهاكاً للدستور والقانون وكل الأصول المتّبعة"، معتبراً ما قاله رئيس الحكومة تمام سلام "رأياً شخصياً لا يلزم أحداً، لأن رئيس الحكومة أيّاً يكن، لا يمكنه الموافقة على الانضمام الى حلف عسكري تحوم حوله كل هذه التساؤلات، إذ إن هذا الأمر يجب مناقشته في مجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب في شأنه، موافقةً أو رفضاً". وأكد "رفضه المطلق للدخول في تحالف من هذا النوع وبهذه المعطيات المشبوهة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard