رمضان لـ"النهار": الحُكم في ملف الحريري سيصدر في "الوقت المناسب"

5 أيلول 2019 | 03:15

أسبوعان ويكون قد مضى عام على ختم غرفة الدرجة الاولى في المحكمة الخاصة بلبنان المحاكمة في ملف اغتيال الرئيس رفيق الحريري ورفاقه. ففي 21 أيلول 2018، أعلن رئيس الغرفة القاضي ديفيد راي الانتهاء من الجلسات. ومذذاك إنصرفت غرفة الدرجة الاولى إلى التذاكُر تمهيداً لاصدار الحكم في هذه القضية. وخلال العطلة القضائية الصيفية المقتضبة للمحكمة "يُعلًق أي نشاط قضائي في قاعة المحكمة"، تقول الناطقة باسم المحكمة وجد رمضان لـ" النهار". وتضيف: "كل عام، كما هي الحال في كل المحاكم الوطنية والدولية، تعتمد المحكمة الخاصة بلبنان عطلة قضائية: في الصيف وفي الشتاء. كانت العطلة القضائية الأولى لهذا العام من 29 تموز إلى 16 آب 2019. وهي لا تعني توقف العمل، ولا تأجيل عمل المحكمة. فالعطلة القضائية في المحكمة الخاصة بلبنان تتعلق بالجلسات المقررة فقط (إن وُجدت خلال هذه الفترة). ويُعلق أي نشاط قضائي في قاعة المحكمة للسماح لموظفي إدارة المحكمة والمترجمين الفوريين والقضاة الذين كانوا في قاعة المحكمة بصفة يومية بأخذ أيام إجازة، لأن هذا لن يكون ممكنا إلا خلال العطلة".قبل فترة تناول كلام إعلامي موعد صدور الحكم بملف اغتيال...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard