قرى الأطفال SOS - لبنان احتفلت باليوبيل الذهبي لتأسيسها في بحرصاف

15 تموز 2019 | 06:05

اللبنانية الأولى مع الأولاد في قرية SOS في بحرصاف.

احتفلت قرى الاطفال SOS - لبنان باليوبيل الذهبي في قرية بحرصاف – المتن، في رعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ممثلا باللبنانية الاولى ناديا الشامي عون، وحضور النائبة رلى الطبش جارودي ممثلة رئيسي مجلسي النواب نبيه بري والوزراء سعد الحريري، إلى عدد من الوزراء والنواب وممثلي قيادات وشخصيات.

وألقى رئيس مجلس ادارة قرى الاطفال في لبنان ناجي جبران كلمة، فقال، "بعد مرور عقدين على تأسيس أول قرية في العالم، وجدت هذه الفكرة الأرض الخصبة لها في لبنان، حيث بنيت أول قرية اطفال عام 1969 في بحرصاف، لتنطلق بعدها عملية بناء قرى اخرى، كان آخرها في قصرنبا عام 2005.

ثم ألقت نائبة رئيس الاتحاد الدولي لقرى الأطفال الدكتورة غيتا تراورناخت كلمة اشادت فيها بجمعية قرى الاطفالsos في لبنان، مشيرة الى ان الكثير من فروع الجمعية حول العالم تدين بوجودها لنساء قدمن ذواتهن بالكامل من أجل تكوين عائلة لأطفال هذه القرى.

بعدها، ألقى أحد قدامى قرية SOS صالح سرور كلمة أشار فيها إلى أن حياته في القرية كانت محاطة بالمحبة، معتبرا ان قرى الاطفال هي مثال للتعايش بين كل الناس برغم اختلافاتهم.

ثم تحدث رئيس الاتحاد الدولي لقرى الاطفال سيدارتا كاول، مهنئا فرع لبنان، ومشيرا الى ان مؤسس هذه القرى لم يتخيل حتى مدى الانتشار الذي ستشهده في كل انحاء العالم.

أما الرئيسة الفخرية لمجلس ادارة قرى الاطفال في لبنان عفيفة الديراني ارسانيوس، فاشارت في كلمة الى ان الجمعية في لبنان رعت على مدى 50 عاماً اجيالا من الاطفال، واطلقتهم الى الحياة كمواطنين صالحين.

وتحدثت سارة كرباج عن تجربتها كيتيمة عاشت في قرية SOS بدءاً من الخامسة من عمرها، مشيرة إلى انها حصلت في القرية على أم وعائلة من جديد.

سفير النمسا في لبنان ماريان وربا، شدد على ان الهدف من انشاء هذه القرى يتخطى تأمين مأوى للاطفال، ليقدم لهم المساعدة ليتمكنوا من الاندماج في المجتمع، ويصبحوا اشخاصا مسؤولين.

وفي ختام الاحتفال، تفقدت الللبنانية الاولى بيتا في قرية بحرصاف ملقية التحية على العائلات ومؤكدة دعمها لها للاستمرار في رسالتها الانسانية. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard