ماكرٌ يُركِّب مقالب بريئة... منصور الهبر لـ"النهار": أرسمُ للهدم

12 تموز 2019 | 04:52

يسدّ بالفنّ ثغراً تكمن في الحياة. بشيء من خجل اللقاءات الأولى، يتحدّث الفنان التشكيلي منصور الهبر عن الفنّ كمنطق خالص قادر على ضبط إيقاعات البؤس وخشونة الأيام. "ليس مهماً ماذا أرسم، بل المهم كيف". يُخضع الأشكال لإعادة التركيب، مستعملاً فراغاتها للارتقاء بالصورة نحو الأحاسيس والذهن، فيضحك المتلقّي...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 96% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard