التعيينات بين الثنائية واعتماد الآلية عون يوفد جريصاتي إلى بري وجعجع في بعبدا قريباً؟

25 حزيران 2019 | 02:20

إنها طبول حرب التعيينات بدأت تُقرع بقوة منذ اجتماع الخمس ساعات بين رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس "تكتل لبنان القوي" حبران باسيل. والمفارقة ان حرب السجالات هدأت بين جبهتيْ "المستقبل" و"التيار الوطني الحر" وما لبثت ان اشتعلت بوجه التياريْن معاً من كل الجبهات الأخرى ولاسيما من القوى والأحزاب الشريكة في الحكومة. حتى رئيس مجلس النواب نبيه بري غير المتضرر مبدئياً من ثنائية الحريري- باسيل والمرتاح الى مناعة مكتسبة من ثنائيته مع "حزب الله"، كان من اشرس المهاجمين استباقياً على ما سماه "عقلية الصفقات" في ادارة شؤون الدولة، مطالبا باعتماد الآلية في التعيينات المنتظرة في الإدارات والمؤسسات العامة، وبإيصال اصحاب الكفاية والخبرة.مصادر قريبة من بعبدا والسرايا تعتبر التنسيق بين الحريري وباسيل أمراً طبيعياً انطلاقاً من حجم الكتلة التي يمثلها كل منهما سواء في مجلس النواب او في مجلس الوزراء، ولكن ذلك لا يعني ان رئيس الحكومة يريد حرمان بقية الكتل ان تتمثّل بالتعيينات، ولا الوزير باسيل يفكر في ذلك. اما اذا اتضح ان ثمة نية لإقامة ثنائية بينهما، فيصبح من الطبيعي نشوء تكتل في وجههما من المتضررين، لاسيما...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard