الحاج حسن عن استماع الاتصالات إلى "تاتش": تدخلات من وزراء لإلغاء مناقصات ومنحها لشركات

24 أيار 2019 | 05:30

أعلن رئيس لجنة الإعلام والاتصالات النائب حسين الحاج حسن، "ان ما تأكدنا منه ان هناك تدخلات سياسية تجري من بعض الوزراء، لالغاء مناقصات واعطائها لشركات يعيّنونها من دون مناقصات".

وقال في مؤتمر صحافي في مجلس النواب، غداة جلسة عقدتها اللجنة واستمعت فيها الى عرض عن أوضاع شركة "تاتش": "كان النقاش ايجابيا، ولدى شركة "تاتش" التي تديرها شركة "زين" الكثير من النقاط الايجابية التي نوّهنا بها، وطبعا النقاش الاساسي الذي نجريه اليوم هو من شقّين تقني ومالي".

وأشار الى "أن النقاش تطرق الى مناقصات بملايين الدولارات، ويجب ان نعلم بعد اجراء المناقصة بسنة او سنتين ما اذا تحسّن الاداء وحصّلنا أموالا للدولة ووفرنا على المواطنين. وقد طلبنا دراسات عن الجدوى وعن كل المناقصات التي أجريت عام 2018 وسوف نعود الى الوراء. وطلب اعضاء اللجنة، وانا وافقت، أن نعود عشر سنين الى الوراء في كل المناقصات، اي أننا نتحدث عن مبالغ تصل الى مئات ملايين الدولارات".

وتحدث عن "النفقات التشغيلية"، لافتاً الى "أن الوزير محمد شقير بعد اول وثاني نقاش أصدر بيانا قال فيه انه سيخفض الايجارات 20 في المئة (4 ملايين دولار)، وسوف يخفض الصيانة حوالى 20 في المئة ايضا (30 مليون دولار)، وسيخفض الرعاية والدعاية في الشركتين الى النصف، فنكون امام 3 ملايين دولار. واذا قلنا من دون احتفالات في عدد من المناسبات، فيعني أننا نتحدث عن 11 مليون دولار".

وكشف "أن الوزير قال انه سوف يرفع نسبة ربح الدولة من 20 في المئة الى 50 في المئة، مما يعني أن بعض الشركات والاشخاص كانوا يربحون 25 مليون دولار".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard