الألزاس الفرنسية لدى غاليري "إكزود - أشرفيّة"

3 نيسان 2019 | 04:15

تحت عنوان "ألزاس"، يعرض جو خوري لدى غاليري "إكزود – أشرفية" ما يقرب من ثلاثين عملاً ذات أحجام متوسطة وصغيرة، وقد نُفذت جميعها بتقنية الأكريليك، وكما يشير العنوان، فإن اللوحات جاءت نتيجة رحلة إلى منطقة الألزاس الفرنسيّة، جال فيها الفنان هناك، لينقل بعدها انطباعاته عمّا شاهده وعايشه.تتمتع منطقة الألزاس بطبيعة متميّزة لناحية تضمّنها مشاهد تتبدل من زاوية إلى أخرى، ما دفع البعض إلى إطلاق صفة "موزاييك طبيعي" على المنطقة. إذ من هضاب ساندغول، إلى منفذ بلفور، مروراً بمرتفعات الفوج، وصولاً إلى سهل الألزاس الخصب، ينبسط، أو يرتفع، ذلك المشهد الذي لا يدع عشّاق الطبيعة لامبالين. من ناحية أخرى، وفي ما يختص بالسيرة الذاتية للفنان، فقد جال خوري في أمكنة أخرى كثيرة من العالم، وأقام معارض في أكثر من مكان وزمان، ففي رصيده العديد من المعارض الفردية في لبنان وخارجه.
الإنطباع الأول عن الأعمال المعروضة يشير إلى أن خوري يتعامل مع المشهد الطبيعي بصورة مباشرة، ومن دون تعقيد وإسراف في المضمون والتفاصيل، في ما يشبه أو يستلهم بعض منطلقات التيار الإنطباعي المعروفة. هذا الحكم لا ينفي أن الفنان يستثمر ما يوحي به...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 83% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard