عندما سَأَلت طفلة

16 آذار 2019 | 00:30

كان إِدْوِن هِربِرْت لِند Edwin H. Land (مخترع أَميركي، 1909-1991، ذو 535 براءة مسجَّلة باسمه) في رحلة استجمامٍ سنة 1943 مع زوجته هِلِن وصغيرَتَيه جِنيفِر وﭬـالِري وسْطَ منتجَعٍ سياحيٍّ في "سانتا فِيْهْ" (عاصمة ولاية نيو مكسيكو) حين التقطَ صورةً لابنتِه جِنيفِر وأَعاد آلة التصوير إِلى حقيبته. سأَلَتْه ابنةُ السنوات الثلاث أَن ترى كيف ظهرَت في الصورة، فشرحَ لها والدُها العالِـم بالفوتوغرافيا أَنَّ ذلك يتطلَّب أَيامًا في المختبر لتظهير الصوَر (بالطريقة العلمية السائدة فترتئذٍ). وببساطةِ البراءة العفوية سأَلَت جِنيفِر: "ولماذا لا نرى الصورة الآن"؟بعد ثلاثين سنة، في حديث إِلى مجلة "لايف" الأَميركية سنة 1973، روى العالِـمُ تلك الحادثة وعقَّب عليها: "شَغَلَني سؤالُ ابنتي الطفلة أَيامًا توصلْتُ بعدها إِلى اكتشاف طريقة تحليلية كيميائية للتظهير الفوريّ بتعيين مقدار استقطاب الضوء إِلى المادة الكرتونية بقياس دوران موجات الأَشعة، ما يُتيح تظهير الصورة من كاميرا خاصة فيها مختبرٌ داخليٌّ يَطبع الصورة فورًا على أَفلام خاصة".
ومن يومها أَطلقَ طريقةَ أَفلام الـ"ﭘـولارُوْيْد" (Polaroid) اختراعًا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 85% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard