كالامار: مسؤولون سعوديّون متورِّطون

8 شباط 2019 | 00:01

أظهر تحقيق تقوده الأمم المتحدة في قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي أمس، أن الأدلة تظهر أنه كان جريمة وحشية "خطط لها ونفذها" مسؤولون سعوديون.

وقُتل خاشقجي على يد فريق سعودي في 2 تشرين الأول في مبنى القنصلية السعودية باسطنبول.

وقالت مقررة الأمم المتحدة الخاصة المعنية بحالات القتل خارج القضاء أغنيس كالامار في بيان :"الأدلة التي جُمعت خلال مهمتي في تركيا تظهر للوهلة الاولى أن خاشقجي كان ضحية عملية قتل وحشي ومتعمد خطط لها ونفذها مسؤولون من الدولة السعودية".

وأضافت أن المسؤولين السعوديين "قوضوا بشدة" وتسببوا بتأخير جهود تركيا للتحقيق في مسرح الجريمة بالقنصلية السعودية في اسطنبول 13 يوماً في تشرين الأول.

وفي إفادة عن مهمة مع فريقها الذي يضم ثلاثة خبراء في تركيا طوال أسبوع، أوضحت كالامار أنهم اطلعوا على بعض "المواد الصوتية المروعة" في شأن قتل خاشقجي حصلت عليها الاستخبارات التركية.

وكشفت أن لديها "بواعث قلق شديد" حيال نزاهة إجراءات محاكمة المتهمين في السعودية، وأنها طلبت السماح لها بزيارة رسمية للمملكة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard