النساء يتقدمن في إيران... وعقبات قديمة لا تزال ماثلة

5 شباط 2019 | 00:00

كانت صبا في الخامسة والعشرين من عمرها عندما تخلت عن عملها كمهندسة تصميم داخلي في نيويورك للعمل على مشروع تحديث دار للفنون في طهران، مسقط رأسها، وفي غضون بضعة أشهر، فازت بثلاثة عقود تحديث معماري أخرى.

بعد سنتين من عودتها، تقول صبا: "كنت أحلم ببناء شركتي الخاصة، لكنني لم أتوقع أن يحدث الأمر بهذه السرعة. لو بقيتُ في نيويورك، لما سُنحت لي مثل هذه الفرصة".

وأكدت صبا في حديث مع "فرانس برس"، أن وضع المرأة في إيران تغير كثيرا في السنوات العشر الاخيرة، "فاليوم، تعززت الثقة بمقدرة النساء على تولي مناصب إدارية".

بعد أربعين عاما من انتصار ثورة 1979 وقيام الجمهورية الإسلامية، باتت مسألة مكانة المرأة في إيران مؤشراً جيداً الى المفارقات التي يعيشها المجتمع الإيراني.

يضع القانون الإيراني المرأة في مرتبة أدنى من الرجل. في كثير من الحالات، يتعين على المرأة الحصول على إذن من الأب أو الأخ لمغادرة البلد. وفي المحكمة، تساوي شهادة الرجل شهادة امرأتين، وكذلك الأمر بالنسبة إلى الميراث حيث تحصل المرأة على نصف حصة أخيها.

لكن الجمهورية الإسلامية بذلت أيضا جهوداً كبيرة لتعليم المرأة، وهو عامل من عوامل التحرر. واليوم، يفوق عدد الطالبات عدد الطلاب في الجامعات الإيرانية، ومن ثم فإن حصول النساء على التعليم العالي يوفر لهن فرصاً جديدة. وقالت منى الطالبة في علم اللسانيات في جامعة طهران: "بالنسبة إلى فتيات مثلنا لم نرغب في أن ينتهي بنا المطاف مثل أمهاتنا في مجتمع تقليدي، كانت الجامعة هي الطريق الذي علينا أن ننتهجه". ورأت سارة وهي طالبة آثار عمرها 26 سنة، أن المجتمع الإيراني لا يزال يتوقع "من المرأة أن تنحجب، وان تتصرف بحياء. بالكاد يمكن تصور أن تكون مستقلة أو تتحلى بشخصية مميزة". والواقع أن معايير الزي تغيرت إلى حد كبير وبات من الشائع اليوم أن نصادف في طهران نساء يرتدين بنطال الجينز الضيق وحجاباً ملوناً لا يغطي كل شعرهن.

ونادراً ما نرى اليوم الشرطيين المكلفين الحفاظ على الأخلاق يجولون في الشوارع ويجبرون النساء على تصحيح وضع الحجاب على رؤوسهن أو يقتحمون المقاهي لفصل غير المتزوجين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard