"روح روحي" في مسرح مونو: النهايات قصة حبّ في ذاتها؟

31 كانون الثاني 2019 | 00:01

يا للهول، العلاقات تنتهي أحياناً! لكن يبدو أنّ النهايات هي قصص في ذاتها. قصص حب قد ترتحل فيها الأحاسيس أو تنحرف بطريقة مفاجئة، لتقتحم مجدداً روح العاشق، فتنزلق في "الإطلالة الاستعادية" أو الـEncore وتبدو، هذه المرّة، مقدامة أو لِمَ لا، رابطة الجأش، ثابتة ومُترسخة في الروح. المهم أن نعرف أنّ...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard