محليات سياسية

12 كانون الثاني 2019 | 00:00

عون تتبّع التطورات الحدودية والاتصالات الدولية

تتبّع رئيس الجمهورية ميشال عون التطورات الميدانية على الحدود الجنوبية، في ظل التعديات الاسرائيلية المتمثلة بتشييد الجدار العازل في النقاط المتنازع عليها قبالة مستوطنة مسكافعام، والتي كانت محور درس ومتابعة في الاجتماع الذي عقده أول من أمس المجلس الأعلى للدفاع برئاسته.

واطلع على المعلومات المتوافرة عن التحركات الاسرائيلية على الحدود الجنوبية، والاتصالات التي بدأها لبنان لمواجهة هذه التحديات.

من جهة أخرى، استقبل عون في قصر بعبدا، رئيس اساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر ورئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، اللذين وجّها اليه دعوة لحضور قداس عيد مار مارون في 9 شباط المقبل. وعرضا معه الأوضاع في البلاد.

كذلك استقبل السفير المجري جيزا ميهاليه الذي التقاه مستطلعاً تفاصيل مشروع إنشاء "أكاديمية الانسان للتلاقي والحوار" في لبنان. والتقى أيضاً السفير في جمهورية كوريا انطوان عزام، ثم السفير في الارجنتين جوني ابرهيم.

باسيل رداً على بري: علاقتنا بسوريا لن تكون موضع مزايدة

رد رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل، على رئيس مجلس النواب نبيه بري من دون أن يسميه، مشيراً الى "أن علاقتنا بسوريا تصب في مصلحة لبنان بكل مكوناته، ولا يمكن أن تكون موضع مزايدة داخلية يستخدمها طرف ما يريد أن يحسن علاقته الخاصة بها فيزايد على حساب لبنان".

وقال في جولة زحلية يرافقه وزير الطاقة سيزار ابي خليل: "إننا في طليعة المطالبين بعودة سوريا إلى الجامعة العربية، ولن نكون مجرد تابع لغيرنا نلحق به الى سوريا عندما يقرر(...) انتهينا من السياسة الخارجية المستلحقة والتابعة، ونحن أصحاب سياسة مستقلة تقوم على المعاملة بالمثل لمصلحة لبنان".

ولفت الى أنه "عندما كانت سوريا في لبنان واجهناها حتى خروجها، وعندما أصبحت في أرضها أعلنا بالجرأة نفسها عزمنا على إقامة أفضل العلاقات معها، ونحن لا نخجل بذلك وهو أمر لا يغير أي شيء في تاريخنا". وذكر "أن الحرب في سوريا أقفلت الأسواق العربية في وجهنا، ومن غير المقبول ان نخنق انفسنا في زمن السلم".

الأحرار: للذهاب الى خيار الحكومة المصغّرة

رأى حزب الوطنيين الأحرار أنه "آن الأوان للخروج من مقولة حكومة الوحدة الوطنية والذهاب الى خيار الحكومة المصغرة المؤلفة من اختصاصيين أكفياء وحياديين يتفرغون لمواجهة التحديات خصوصاً الإقتصادية والمالية"، مجدداً المطالبة بتشكيل الحكومة قبل انعقاد القمة العربية الإقتصادية التنموية في بيروت.

ودعا في بيان بعد اجتماع مجلسه السياسي برئاسة دوري شمعون، الى "إجراء مسح شامل للأضرار التي تسببت بها العاصفة وتعويض المتضررين الذين لا قدرة لهم على تحمل أعبائها"، مكرراً "تحفظنا عن استثمار الشارع والذهاب الى الإضرابات، في ظل الظروف الإستثنائية التي يمر بها الوطن والتي تستدعي التحلي بأقصى حالات ضبط النفس والإحجام عن زيادة المشكلات القائمة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard