"توثيق العهد" بين نجوى كرم و"روتانا"... "نشأتُ في منزل علّمني الأخلاق لأكون محترمة"

9 كانون الثاني 2019 | 00:00

هو "بُعد من دون جفاء ووجهات نظر مختلفة، ولكن ولا مرّة وصلت إلى الخلاف"، عبارة أكّدتها الاعلامية جمانة بو عيد، في الحفل الذي خصصته شركة "روتانا" للصوتيات والمرئيات لأجل الفنانة نجوى كرم لمناسبة توقيع عقدها مجدداً معها. حملت "روتانا" على عاتقها مهمّة "توثيق العهد" بينها وبين كرم واختارت المكان والزمان نفسيهما: السابع من كانون الثاني في فندق "فينيسيا" في بيروت لتكرار سيناريو حصل منذ ثماني سنوات تمثّل في توقيع كرم عقدها مجدداً مع "روتانا" وتعاونها اليوم مع شركة "ديزر" الفرنسية لعرض محتوى أعمالها في عالم الإنتاج.

"روتانا حسمتها: باختصار، نجوى معنا... ونقطة عالسطر". وهو ما أكده المدير التنفيذي للشركة المنتجة سالم الهندي الذي قال في حديث لـ"النهار": "نجوى موجودة دائماً، تكفي ألبوماتها العشرين الحاضرة في بيتها، فأين ستذهب؟ نحن سعداء جداً"، مشيراً إلى أنّ "هناك خطة وضعت ستكون على مدار السنة في شكل ألبومات مصغّرة "ميني ألبومات"، نأمل في أن تحوز رضى الجمهور". وشدد الهندي على أنّ "روتانا منذ انطلاقتها، تحاول ان توفّق بين جميع الفنانين وتعدل بينهم، كلّ في مجاله واللون الفني الذي ينتهجه. ونأمل في أن نكمل هذه المسيرة. ثلاثون عاماً في هذا المجال مستمرّون، هذا يعني أننا نمشي على السكة الصحيحة. والفنان الذي يغيب ويعود إلى "روتانا" يعني أنه شعر أن منزله هو الصح وخارجه عكس ذلك".

الفنانة نجوى كرم استهلّت كلمتها الموجّهة إلى الحاضرين قائلة: "ما بحياتنا إلا ما كنّا واحد مع "روتانا"، والبعد سببه نوع من العتب، ويحقّ لأهل البيت الواحد أن يعاتبوا بعضهم من الداخل". وقالت كرم في دردشة مع "النهار": "الدلال الذي تقدّمه لنا "روتانا" يدفعنا إلى القول إنه عندما نكون خارجها نشعر بنوع من الغربة، رجعنا على بيتنا"، مضيفة أن "الدليل هو اجتماعنا اليوم الذي يحمل الكثير من القوة". وردّاً على عدم ردّها على من يسيء إليها قالت: "ما بحياتي كانت الكلمات التي أختارها مفتعلة. نشأت في منزل علّمني الأخلاق لأكون فنانة محترمة، أردّ بالطريقة المناسبة التي تناسب أخلاقي وشخصيتي وتربيتي وفني. انتظروا جديدي قريباً، وآمل ان يكون عاماً كله خير وسلام".

كرم وخلال حوارها مع الإعلاميين كشفت عن أمنية أخيرة تتمنّى أن تتحق هذه السنة، قائلة: "أتمنى إرجع اسمع صوت فخامة الرئيس ميشال عون عالياً". أما الفنانة سيرين عبد النور التي وصلت قبل كرم بقليل، فباركت للأخيرة وقالت: "أتمنى لها نجاحاً مضاعفاً، وننتظر منها انجازاً أكبر".

الشاعر الغنائي نزار فرنسيس اعتبر أنّ "عودة كرم إلى "روتانا" بمثابة إعادة التكامل المتمثّلة بعودة نجوى إلى "روتانا" وعودة "روتانا" إلى نجوى كرم".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard