أول غيث 2019... إضراب الجمعة

3 كانون الثاني 2019 | 00:01

يفتتح الاتحاد العمالي العام تحركاته المطلبية لسنة 2019 بإضراب يوم غد الجمعة كـ "مبادرة احتجاج اولية ورفض كل ما يجري والتحضير لتصعيد المواقف".

عقد المجلس التنفيذي للاتحاد العمالي جلسة استثنائية برئاسة بشارة الأسمر وحضور الأعضاء، نوقشت خلالها النقطة الوحيدة على جدول الأعمال وهي التوصية الواردة من هيئة مكتب المجلس التنفيذي للبحث في إقرار تنفيذ إضراب عام وطني شامل في كامل الأراضي اللبنانية، وذلك بالتعاون والمشاركة من هيئة التنسيق النقابية ومنظمات وجمعيات المجتمع المدني.

ويأتي التحرك احتجاجا على عجز معظم الطبقة السياسية عن تشكيل حكومة جديدة خصوصا وأن البلاد تعيش في حالة تدهور سياسي واقتصادي ومالي وربما نقدي وتتراكم الملفات المعيشية من تصحيح الأجور في القطاع الخاص الى معالجة الفساد والتهرب الضريبي وانهاء مأساة قطاعي الكهرباء والمياه المتراكمة من سنين طويلة والسياسات الضريبية غير العادلة.

وتنفيذاً لقرار الاتحاد العمالي العام، قرر اتحاد نقابات عمال وموظفي البترول في لبنان المشاركة في الإضراب، وكذلك اعلن اتحاد النقل الجوي في لبنان المشاركة في الاضراب من خلال التوقف عن العمل لمدة ساعة من الساعة 9,30 الى الساعة 10,30 من صباح يوم الجمعة"

كذلك أعلن منسق حراك المتعاقدين حمزة منصور عن المشاركة في الاضراب، داعياً الاساتذة المتعاقدين الى "المشاركة في هذا اليوم المطلبي الجماهيري النضالي".

ووجه الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب أسامة سعد نداء" الى اللبنانيين للنزول إلى الشارع من أجل الانقاذ ووضع لبنان على سكة الخلاص من النظام الطائفي.

واستكمالاً لتظاهرة الأحد 16 كانون الأول 2018، دعا سعد كل اللبنانيين للنزول إلى الشارع في كل المحافظات من احل الإنقاذ والتغيير وبناء الحركة الشعبية الوطنية العابرة للطوائف والمناطق، وذلك عند الساعة 12 ظهر الأحد المقبل، والمشاركة في التظاهرة المركزية في بيروت الأحد 20 كانون الثاني، مع إبقاء الدعوة للتحرك الوطني العام قائمة أثناء مناقشة المجلس النيابي للبيان الوزاري.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard