"الرفيق" "حزب الله" و"الأخ" الشيوعي!

22 كانون الأول 2018 | 00:00

الصورة التي ظهر فيها نائب الامين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم قبل أيام يتقلّد وساماً من الحزب الشيوعي الروسي، حظيت باهتمام واسع على وسائل التواصل الاجتماعي، فتباينت التعليقات عليها بين مؤيد ومنتقد، لكنها التقت عند فكرة هي أنها من المرّات النادرة التي تحدث فيها مثل هذه الخطوة التي تعبّر باختصار عن لقاء "الالحاد" الذي كانت الشيوعية موضع اتهام به منذ زمن بعيد، مع"الايمان" الذي يجاهر به "حزب الله" منذ نشأته على يد مؤسس الجمهورية الاسلامية الايرانية الامام الخميني عام 1979.كان لافتاً ان وسائل إعلام "حزب الله" تجاهلت النبأ كلياً. لكن "النهار" علمت ان الصورة التي انتشرت على وسائل التواصل إلتقطها أحد الصحافيين في وسيلة إعلامية قريبة من الحزب. وقد ظهر في الصورة عضو قيادة الحزب الشيوعي الروسي أوليغ فامين يضع وساماً على صدر الشيخ قاسم. وحمل الوسام إسم "الجيش الاحمر مئة عام"، أي ان الوسام يرمز الى نشأة جيش الاتحاد السوفياتي عام 1918 بعد انتصار الثورة البولشيفية على النظام القيصري.
مع غياب أي تفسير لتجاهل الحزب لهذا الحدث الفريد من نوعه، يقول خبير في الشأن الروسي ان الوسام الذي ناله مسؤول...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 83% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard