السجن مع وقف التنفيذ للموسيقي إبراهيم معلوف في قضية "اعتداء جنسي"

24 تشرين الثاني 2018 | 00:00

أخيراً وبعد 4 سنوات على الحادثة، أصدر القضاء الفرنسي حكماً بالسجن أربعة أشهر مع وقف التنفيذ على الموسيقي الفرنسي من أصل لبناني إبراهيم معلوف، لإدانته بالاعتداء الجنسي على فتاة في الرابعة عشرة من العمر.

وقضت المحكمة في مدينة كريتاي بإلزامه دفع غرامة بقيمة عشرين ألف أورو. علماً أن النيابة العامة الفرنسية كانت طلبت سجنه ستة أشهر مع وقف التنفيذ.

وكان إبراهيم معلوف حاضراً لدى النطق بالحكم، وهو شدّد طيلة المحاكمة على نفي ما نسب إليه من تهم.

ووفق الرواية التي أدلت بها الشابة البالغة من العمر اليوم 18 عاماً، فإن عازف البوق الشهير قبّلها قبلة حميمة في عام 2013، حين كان في الثالثة والثلاثين من العمر. أما هو، فيقول إنها هي من أقدمت على تقبيله وإنه أبعدها عنه بهدوء.

وتضيف الشابة أنه بعد يومين قبّلها مجدّدا في استوديو التسجيل حيث كانت تتدرّب، وجعل جسمها يلتصق بجسمه. أما معلوف، فينفي وقوع الحادثة الثانية كليا.

ولم يبلغ أهل الفتاة عن ذلك سوى بعد أن أصيبت باضطرابات وخضعت لعلاجات عدة.

واستندت النيابة العامة على الوضع الصحي والنفسي الذي أصاب الفتاة للدلالة على صدق أقوالها. لكن محامية معلوف ردّت بأن الفتاة كانت واقعة في غرام أستاذها وأنها أرادت أن تبقى قريبة منه.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard