الحانوتي يا وليد بك؟

8 تشرين الثاني 2018 | 00:08

لا معنى لكل تهديدات العدو الإسرائيلي المتكررة بإعادتنا الى العصر الحجري، فها نحن بنعمة هذه الدولة السعيدة وسياساتها الواعية التي تطبقها منذ زمن بعيد، ندخل أخيراً مظفّرين العصر الحجري.فها نحن اليوم...
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard