بعد التهديد، كيف يمكن واشنطن تدمير الصاروخ الروسيّ "9M729"؟

5 تشرين الأول 2018 | 00:01

المندوبة الاميركية لدى حلف شمال الاطلسي السفيرة كاي بايلي هاتشينسون في بروكسيل الاربعاء. (أ ف ب)

في تصريح  بارز الثلثاء، قالت المندوبة الاميركية لدى حلف شمال الأطلسي السفيرة كاي بايلي هاتشينسون إنّه "يتوجّب على روسيا أن توقف عمليّاتها السرّيّة لتطوير نظام محظور للصواريخ الموجّهة، وإلّا فإنّ الولايات المتّحدة ستسعى إلى تدميره قبل دخوله الخدمة".
يحمل هذا الكلام الذي نقلته وكالة "رويترز" تهديداً مبطّناً بأنّ الجيش الأميركيّ سيلجأ إلى ضربة استباقيّة اذا لم تتوقّف روسيا عن تطوير هذا الصاروخ.
وأشارت هاتشينسون أيضاً إلى أنّ بلادها "لا تزال ملتزمة التوصّل إلى حلّ ديبلوماسيّ. لكنّها على استعداد لدرس توجيه ضربة عسكريّة إذا استمرّ تطوير روسيا نظام الصواريخ المتوسّطة المدى". وشدّدت على أنّه في هذا الوقت، "سندرس القدرة على تدمير أيّ صاروخ قد يصيب أيّاً من بلداننا ... لقد تمّ إبلاغهم ذلك". ايضاح
لم تحمل تصريحات هاتشينسون بداية أيّ لبس في مسألة تحرّك واشنطن العسكريّ الوقائيّ ضدّ  روسيا التي رأت أنها تخرق معاهدة تعود إلى أواخر الحرب الباردة وتحديداً إلى عام 1987. ولكن صدر إيضاح لاحقاً عن هاتشينسون حمل تلييناً بارزاً للموقف الأميركيّ تفادياً لمزيد من التصعيد. فمن خلال تغريدة، أوضحت أنّها لم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 90% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard