La Maison De Samir منتجات طبيعيّة ومنزل حجري تاريخي!

5 تشرين الأول 2018 | 00:00

سمير قشوع في منزله في سوق الغرب.

الرحلة الصباحيّة "الكَثيرة النَسمات" (والمُبكرة جداً!)، مُزخرفة بشذى الخريف في هالته الصيفيّة (!)، وتستغرق ما يُقارب النصف ساعة. وتتخلّلها وقفة سريعة عند أحد المحال التجاريّة المُنتشرة على طريق قرية "بسوس" لمزمزة فنجان "أسبريسو عَ الماشي" ولالتقاط عشرات "السلفي" لتخليد هذه اللحظات الخريفيّة الحارّة والعابرة!
نحن 4 زملاء من جريدة "النهار"(ديب وزينة وسمر وأنا)، ومُهمّتنا الصباحيّة تنطوي على إنجاز تقرير مُصوّر وآخر مكتوب حول La Maison De Samir، الفُسحة القائمة في سوق الغرب والمُتخصّصة في المُنتجات العضويّة (Organic): من العَسل (اللذيذ المَذاق والطبيعي مئة في المئة) إلى العَرق والمربّى والكبيس، إلى المزروعات الشهيّة في الحديقة الكبيرة التي تحتوي على التفّاح والكيوي والليتشيه والبندورة والبقدونس والبطاطا.
الرحلة توقع السعادة في النفس والفَضل يعود إلى الجمال الذي نُصادفه في الطريق ويتجسّد بالقُرى الخلابة التي تَليق بها هتافات الإعجاب المُتكرّرة، و"يا الله شو حلو لبنان"! وما أن نصل إلى La Maison De Samir حتى تتضاعف هتافات الإعجاب ويستمر صداها طوال الساعات الـ3 التي نستهلّها بتصوير هذا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 85% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard