الطائف" كثوب ممزّق وكاشف للعورات

8 أيلول 2018 | 00:00

لا زال "الصف" اللبناني الذي تركه "الناظر" الصارم حافظ الأسد عام 2005 (نعم 2005 وليس 2000) في فوضى دستورية تتأزّم من وقت لآخر ثم يحلّها مؤقتاً توافق أميركي أوروبي سعودي إيراني بعد تنافر، مرةً عسكري...
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard