باسيل "جسمه لبّيس" لكنه ينتظر الحريري: "ليحلّ غير المسيحيين عقدهم والباقي علينا"

30 تموز 2018 | 00:00

لا انفراج قريباً في ملف تشكيل الحكومة وفق المواقف الاخيرة للافرقاء السياسية وتحديدا من جهة "حزب الله" و"التيار الوطني الحر". فالفريقان يطالبان بتوحيد المعيار الذي على اساسه يتم التشكيل، بمعنى اعتماد صيغة موحدة لتمثيل الجميع في الحكومة وفق نتيجة الانتخابات لا يعترض عليها او يشعر فريق بغبن. وحتى اللحظة لا فريق متفائلاً بقرب تشكيل الحكومة الا الرئيس المكلف سعد الحريري الذي يرفع منسوب التفاؤل مع كل زيارة يقوم بها الى بعبدا، لكن ذلك التفاؤل لم ينعكس فعليا على الارض. ويبدو ان حظوظ اللقاء بين الحريري ورئيس "التيار" الوزير جبران باسيل لم تنضج ظروفه بعد. وفق مصادر في "التيار"، فان "الطابة باتت اليوم في ملعب الحريري وبات الجميع بانتظار المعيار الذي على اساسه سيشكل الحكومة، وينتظر باسيل هذا المعيار ليحدد موقف فريقه السياسي النهائي من التشكيلة". واشارت لـ"النهار" الى ان "التشكيل ليس من مسؤولية باسيل بل الرئيس المكلف بالتشاور مع رئيس الجمهورية والكتل السياسية، فهو من يؤخر التأليف ومن يسرّع به".
وعن تحميل مسؤولية التأخير في التشكيل للوزير باسيل، قالت المصادر ان "باسيل جسمه لبيس، لكنه ينتظر...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 86% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard