بنك سوسيته جنرال يستكمل استحواذ مصرف ريشيليو في فرنسا وموناكو

12 تموز 2018 | 00:04

أعلن بنك سوسيته جنرال في لبنان استكمال عمليّة استحواذ كلّ من مصرف ريشيليو فرنسا سابقاً (KBL Richelieu Banque Privée)، ومصرف ريشيليو موناكو سابقاً (KBL Monaco Private Bankers) وشركة ريشيليو جيستيون (سابقاً KBL Richelieu Gestion)، وذلك بعدما حظيت هذه العمليّة بموافقة السلطات التنظيميّة المختصّة، لا سيّما مصرف لبنان والبنك المركزي الأوروبي وسلطة الرقابة التحوّطيّة والمعالجة لدى البنك المركزي الفرنسي (Autorité de Contrôle Prudentiel et de Résolution – ACPR). وهذه المجموعة المصرفيّة، التي تضمّ أصول تحت الإدارة (AUM) بما يعادل 3.6 مليارات دولار أميركي، سوف تقودها الشركة الماليّة الفرنسيّة Compagnie Financière Richelieu التي يرأسها أنطون صحناوي والمملوكة بالكامل من بنك سوسيته جنرال في لبنان ش. م. ل. 

ومعلوم أنّ شركة Compagnie Financière Richelieu سوف تدير هذه المنصّة الجديدة المتخصّصة بالأعمال المصرفيّة الخاصّة وبإدارة الأصول، من طريق مواكبة كل هيئة من هيئاتها للتموضع في الأسواق المصرفيّة وتعزيز انخراطها في ديناميكيّة ومنظور إنمائي على أمد طويل. ويرافق مصرف ريشيليو فرنسا عملاءه من خلال توفير خدمات متكاملة تتناول إدارة الأموال وعرض حلول استثمار مصمّمة على القياس، فضلاً عن توفير مروحة واسعة من طرق التمويل. ويقدم مصرف ريشيليو موناكو لعملائه في مختلف أنحاء العالم خدمات ماليّة حصريّة ومتخصّصة. وتقوم شركة ريشيليو جيستيون منذ البدء بإنشاء صناديق استثمار متخصّصة استناداً إلى خبرتها التاريخيّة في اختيار الأسهم والإدارة الحريصة.

وفي المناسبة، صرّح صحناوي: "إن عمليّة الاستحواذ هذه سوف تعزّز مجموعة SGBL بشكل ملحوظ في كل خطوط عملها".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard