أرقام اقتصادية مخيفة: البطالة تفوق الـ 35 في المئة 30 ألف متخرج سنوياً يعمل منهم 3 آلاف فقط!

6 تموز 2018 | 00:00

البطالة تفوق الـ35 في المئة. ومن بين 30 ألف متخرج سنوياً، 3 آلاف منهم فقط يعملون في مجال اختصاصهم. فأي مؤشر اقتصادي هو هذا، وهل نحن على شفير الانهيار؟ هذا ليس جلْداً للذات او إمعاناً في السوداوية. انه واقع اقتصادي – معيشي – اجتماعي يتكشف يوماً بعد يوم. هذا الرقم يكشفه الخبير الاقتصادي البروفسور جاسم عجاقة لـ"النهار". هو الذي لطالما وعى خطورة الارقام ودقّتها في آن. ولعلّ الحديث المتكرر عن الوضع الاقتصادي بات ينذر بأزمة متعددة المستوى: معيشية، تربوية، عقارية وغيرها الكثير الكثير.
يقول عجاقة: "لا رقم دقيقاً عن البطالة في لبنان. حتى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لا يكشف الرقم الدقيق عن البطالة، اذ تتوقف عنده نسبة البطالة عند الـ6 في المئة. والسبب ان لا تعريف علمياً ودقيقاً للبطالة يلامس الواقع. مثلا، مَن يعمل ساعة او ساعتين يوميا ويقبض اموالاً، يصنّف من ضمن العاملين في لبنان، اي انه لا يدخل في خانة البطالة، وفق معايير البنك الدولي، فيما هو في الواقع اللبناني عاطل عن العمل. هذا الاختلاف لا يكشف الرقم الحقيقي للبطالة".
من هنا، يدرك عجاقة جيداً ملامسة واقع البطالة الخطير. هو يستند...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 87% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard