تعاون أكاديمي بين LAU وجامعات أوسترالية وجبرا أطلق الفرع الـ 42 للمتخرجين

14 آذار 2018 | 00:00

اتفق وفد الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU) الذي زار أوستراليا برئاسة رئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا وعضوية مستشاره الخاص الدكتور كريستيان أوسي ونائب الرئيس المساعد لعلاقات المتخرجين عبدالله الخال، على انجاز سلسلة اتفاقات تعاون اكاديمي مع عدد من الجامعات، وأطلق أيضاً الفرع الـ42 لمتخرجي الجامعة في سيدني. 

استهلت جولة الوفد بزيارة مكاتب "المؤسسة الاعلامية الاوسترالية العربية" في بانكستاون. وخصص اليوم الثاني لزيارة ملبورن، حيث انتقل الوفد الى "جامعة موناش" حيث عقد اجتماع عمل شارك فيه عن الجامعة نائبة الرئيس للعلاقات الخارجية سارة نيوتن، والرئيس المساعد لشؤون الشرق الاوسط وشمال افريقيا وآسيا الوسطى الدكتور نزار فرجو والدكتور جورج ريفرز.

وأكّدَت نيوتن رغبة الجامعة في توسيع أعمالها الخارجية نحو لبنان متحدثة عن الرغبة في قيام شركة استراتيجية عميقة وشاملة خصوصاً في القطاع الاستشفائي والبرامج الاكاديمية والبحوث.

وشدد جبرا على الرغبة في قيام مثل هذه الشركة، مع جامعة يمتد حضورها العالمي ولها اكثر من حرم جامعي في خمس دول خارج أوستراليا.

وتحدث الدكتور ريفرز عن تجربته كمدرّس لمدة سنة في جامعة LAU. اما الدكتور فرجو فشرح بعض المشاريع البحثية العلمية الضخمة للجامعة.

وإتفق على صياغة مشروع تعاون خصوصاً في مجال الدكتوراه والقطاع البحثي، قبل ان يتمّ اصطحاب الوفد في جولة على ابرز معالم هذه الجامعة.

والتقى جبرا والوفد ممثلين عن جامعة (ماكواري) واتفق على إقامة تعاون مشترك في مجالات تَهُمّ الطرفين لا سيما في إطار السلامة والأمن والارهاب، وتعزيز القطاع البحثي في هذا المجال، وسيزور وفد الجامعة الاوسترالية بيروت لتكريس الاتفاق.

وعلى هامش اللقاءات، أطلق الوفد فرع المتخرجين في سيدني وهو الفرع الثاني والاربعون في سلسلة الفروع حول العالم، ولبى حوالى 70 متخرجاً الدعوة الى اللقاء الذي جرى في "لاكوا" في "دارليغ هاربور". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

%MOSTREAD_ARTICLES%
Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard