779 ألف لاجئ سوري وفي البقاع العدد الأكبر تنسيق لتعليم الأولاد بين المفوضية ووزارة التربية

7 تشرين الأول 2013 | 00:00

لاجئون سوريون. (الارشيف)

أشار التقرير الأسبوعي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الى انه تمّ تسجيل أكثر من 13000 شخص لدى المفوضية خلال هذا الأسبوع، فبلغ مجموع عدد النازحين السوريين الذين يتلقون المساعدة من المفوضية وشركائها أكثر من 779000 لاجىء (أكثر من 678100 منهم مسجّلون و101000 لاجىء في انتظار التسجيل). والنازحون المسجلون حالياً يتوزعون على المناطق اللبنانية كالآتي: شمال لبنان 217200، البقاع 226600، بيروت وجبل لبنان 144000، الجنوب 90000.

ويقول التقرير ان عملية التقويم التشاركي التي تمّ إطلاقها في أيلول الماضي استمرت خلال هذا الأسبوع. ففي عكار، التقى مرشدون اجتماعيون مدربون من كل من المفوضية ولجنة الإنقاذ الدولية والهيئة الطبية الدولية ومنظمة إنقاذ الطفولة ومجلس اللاجئين النروجي مع مجموعات من الأطفال والنساء المعيلات لأسرهن والأشخاص ذوي إعاقة في أماكن إقامتهم. وساعدت المناقشات على تحديد المشكلات التي يواجهها اللاجئون الذين ينتمون إلى مجموعات عمرية محددة ونوع جنس معين. وستستمر المناقشات الجماعية، من أجل وضع استجابة مخصصة ومصممة وفقاً للحاجات.
وعمدت منظمة "هارتلاند ألايانس"، الشريك التنفيذي لـ"اليونيسيف"، إلى توزيع 2125 مجموعة لوازم صحية نسائية (تضم أوشحة وصفارات ولوازم للنظافة الصحية، وغير ذلك) على النساء والمراهقات في بعلبك وطرابلس وبيروت، مع التوعية على النظافة الشخصية والزواج المبكر والوقاية من العنف القائم على نوع الجنس. ولا تزال المشاريع الرامية إلى تعزيز التعايش السلمي بين النازحين والمجتمعات المضيفة لهم مستمرة.
وعلى صعيد الأمن الغذائي استفاد خلال هذا الأسبوع 32587 لاجئاً من القسائم الغذائية المقدّمة من برنامج الأغذية العالمي، ليصبح بذلك العدد الإجمالي للمستفيدين من المساعدات الغذائية منذ شهر أيلول نحو 600000 شخص، وهو أعلى عدد يتم بلوغه في غضون شهر واحد منذ بداية الأزمة.
وفي مجال التعليم لا تزال عملية تسجيل الأطفال السوريين في المدارس الرسمية جارية. فقد أصدرت وزارة التربية والتعليم العالي تعميماً يبلغ المدارس الرسمية عن إمكان تسجيل الأطفال السوريين في حال توافر القدر الكافي من الأماكن، شرط تسديد الرسوم المدرسية التي يمكنهم استردادها لاحقاً من المفوضية واليونيسيف وغيرها من الوكالات. غير أن أهالي اللاجئين أعربوا عن قلقهم من عدم قدرتهم على تسديد هذه الرسوم. وتعمل المفوضية حالياً على التنسيق والتواصل مع الوزارة للتباحث لمعالجة هذا العائق.
وعلى صعيد التقديمات الصحية، أشار التقرير الى ان أكثر من 50 امرأة تعاني حالات حمل بالغة الخطورة تلقت خدمات في مجال الرعاية ما قبل الولادة من المفوضية والمنظمة الخيرية الأرثوذكسية الدولية، واستفادت أكثر من 100 امرأة من دورات توعية على تغذية الرضع والأطفال الصغار وأهمية الرضاعة الطبيعية والتغذية التكميلية المثلى في أثناء حالات الطوارئ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard