Blog - تابعوا الموضة "الافتراضية"...

3 تشرين الأول 2013 | 00:00

تراقب، تدقق في التفاصيل، تنتقد كل ما لا يعجبها... عينها لا تفارق عالم الموضة. فهي تواكب عن كثب كل التطورات في عالم الأزياء: صيحات الموضة الأخيرة، الأخطاء الشائعة، "دارج"، "مش دارج" .. مواضيع كثيرة عن الموضة تطرحها المدونة لارا بشعلاني، في مدونتها "Carmel and Vanilla".

عشقت الموضة منذ صغرها، ذلك الشغف تطوّر عبر السنوات ليصبح موضوع مدونتها "Carmel and Vanilla". فالى جانب تخصصها في مجال التسويق، درست لارا بشعلاني الموضة، وهي تعمل اليوم مديرة تسويق في أحد الفنادق. ورغم انشغالها الدائم، بقي حلمها مستمراً بدخول عالم الموضة، حتى أنشأت مدونتها في شباط 2013، واتخذت الموضة موضوعاً لها. تعلّقها بهذا العالم لم يكن كافياً لتخترقه، تقول لـ"نهار الشباب" ان "حبي وشغفي للموضة لم يكونا كافيين كي أتجرأ وأنشئ المدونة، فالدروس التي تلقيتها أعطتني الثقة والجرأة كي أكتب عن الموضة، خصوصاً أن تلك الدروس زودتني المعرفة اللازمة كي أعالج المواضيع التي تتعلّق بالموضة". وأشارت الى أن الرحلة في العالم الافتراضي لم تكن سهلة، وتبدأ الصعوبة في عملية اختيار الموضوع الذي ستتمحور حوله المدونة.
أما عملية اختيار الاسم فلم تكن سهلة أيضاً، اذ اتخذت لارا "Carmel and Vanilla" اسماً لمدونتها، بعدما قررت أن تختار اسماً يعكس حبها لمضمون المدونة. "Carmel" هي منطقة في مدينة سان فرنسيسكو الأميركية وهي من المناطق الأحب الى قلب المدونة الشابة، أما "Vanilla" فهي أيضاً من النكهات المفضلة للارا. لذلك اختارت الاسم وفقاً للمنطقة التي تعلّقت بها والنكهة المفضلة لأنها تعتبر أنها تختار اسماً لمدونتها التي تتضمن مواضيع تتعلق بشغفها، الموضة والأزياء.
تجد المدونة صعوبة في ايجاد الوقت للتدوين، خصوصاً أن عملها والدروس التي كانت تتلقاها في مجال الموضة كانت تأخذ حيزاً كبيراً من الوقت،"في بداية الأمر لم اكن اتخيل ان التدوين سيأخذ الكثير من الوقت الا ان طموحي الى تطوير المدونة ومضمونها جعلني اتأكد ان التدوين مهمة صعبة ويجب ايجاد وقت مناسب كي اهتم بالمضمون وشكل المدونة".
تكتب لارا مواضيع تتعلّق بالموضة، هي جزأت مدونتها الى أقسام عدة، ففي القسم الأول "Fashion" تكتب عن عروض الأزياء والمناسبات التي تتعلق بالموضة. أما في قسم "Red Carpet"، فتعلّق على الملابس التي يرتديها في الحفلات والمناسبات العالمية. في قسم "Spotted!"، تسلّط لارا الضوء على فساتين احدى الشهيرات أو الأسلوب الذي يعتمدنه في ملابسهم.
و في "FASHION FAILS"، تنتقد المشاهير الذين يرتدون ملابس بشعة أو لا تليق بهم، فتكتب عنهم وتنتقدهم، كما ترصد الأخطاء التي ترتكب في عالم الموضة. و في قسم "FAVORITES" تعرض السلع أو الفساتين التي تجذبها، وفي "TRENDS" تطرح على القراء أفكاراً جديدة. وفي قسم "FASHION NIGHT OUT" تكتب عن العروض التي تشاهدها في بيروت. أما في القسم الأخير "DINING IN STYLE" فهي تبتعد عن الموضة لتتكلم عن الطعام والمطاعم التي زارتها.
تكتب لارا باللغة الانكليزية، وتحاول أن تدون يومياً رغم انشغالها الدائم، وتشير الى أنها تخصص أوقات فراغها للتدوين. وتعتبر انجذاب القراء يكمن في فهمهم، فتلفت الى ان بعضهم لا يحبون قراءة نصوص طويلة ويفضلون مشاهدة الصور، وهناك البعض الآخر الذي لا تهمه الصور بقدر ما تهمهم المعلومات المطروحة. لذلك تحاول ان تضفي توازناً بين النصوص والصور التي تختارها بحرفية عالية بهدف جذب القراء. وتؤكد أن العنوان الذي تختاره يلعب دوراً مهما في عملية جذب القراء.
تشير لارا الى ان معظم قراء مدونتها هم من النساء، الا أنها تؤكد ان هناك عدداً لا بأس به من الرجال يتابعون مدونتها.نساء ورجال يتابعون أخبار الموضة وآخر الصيحات في مدونة لارا بشعلاني، "Carmel and Vanilla".

لمتابعة مدونة "Carmel and Vanilla": www.carmelandvanilla.com

reine.boumoussa@annahar.com.lb
Twitter: ReineBMoussa

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard