رابطة اللبنانية تدعو للالتزام بأنظمة الجامعة وترفض الإساءة والتجريح بإدارتها ووحداتها

8 كانون الأول 2017 | 00:00

دعت الهيئة التنفيذية لرابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية إلى الالتزام بتطبيق القوانين والأنظمة المرعية الإجراء في الجامعة. 

وذكّرت الهيئة في بيان بعد اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور محمد صميلي في مقر الرابطة، ناقشت خلاله بعض القضايا المطروحة، متوقفة أمام عدد من الملفات التي أثارت جدلاً واسعاً في الآونة الأخيرة في بعض الكليات، "بضرورة الالتزام بتطبيق القوانين والأنظمة المرعية الإجراء في الجامعة. وهي ترفض التجريح والتصاريح المسيئة للجامعة بكل وحداتها وإدارتها وأفرادها، بقدر ما هي مسيئة للهيئات التمثيلية النقابية والأكاديمية في الجامعة. كما تهيب الرابطة بجميع أفراد الهيئة التعليمية الحرص على صورة الجامعة والعمل على تعزيزها ورفع مستواها ضمن القوانين المتاحة واستخدام النقد البناء الذي يصب في هذا الإطار لما فيه صالح الجامعة".

ونوهت الهيئة بموقف وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة لجهة إصداره التعميم رقم 49 تاريخ 24/11/2017 المتضمن عدم اعتماد كتب يرد فيها كلمة "إسرائيل" بدلاً من "فلسطين"، "وهي بهذا الشأن تطلب من المركز التربوي للبحوث والإنماء أن تتضمن المناهج درساً عن فلسطين ضمن كتاب التاريخ الذي يفترض أن يصدر قريباً.

وقررت الهيئة أن يصار الى وقفة تضامنية مع فلسطين وعاصمتها القدس العاشرة قبل ظهر الإثنين المقبل في جميع كليات الجامعة اللبنانية ومعاهدها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard