رحيل مصمم الأزياء الفرنسي التونسي عز الدين علية صاحب الموهبة الكبيرة والأسلوب العابر للأزمنة

20 تشرين الثاني 2017 | 00:00

المصدر: (و ص ف)

  • المصدر: (و ص ف)

المصمم الراحل عز الدين علية. (عن الإنترنت)

توفي عن 77 عاماً مصمم الأزياء الفرنسي التونسي عز الدين علية، الذي اشتهر بتصاميمه العابرة للأزمنة وبأسلوب عمل فريد من نوعه خارج المبادئ المتعارف عليها في مجال الموضة استمد استمراريته من وفاء زبوناته بعيداً من الحملات الترويجية. 

وقد سطع نجم عز الدين علية المعروف بفساتينه التي تبرز قوام المرأة ولا تبطل موضتها، في الثمانينات من القرن الماضي. وهو كان يعرض أزياءه في باريس وفق جدوله الخاص.

واعتبر وزير الثقافة الفرنسي السابق ورئيس معهد العالم العربي في باريس جاك لانغ، أن "عز الدين كان أكثر من يعرف كيف يبرز أنوثة المرأة"، مضيفا على حسابه في "فايسبوك" أنه "كان ماهرا في تصميم الأزياء وتقطيعها".

ولد عز الدين علية في تونس في أربعينات القرن الماضي، وهو كان حريصاً على إبقاء تاريخ ميلاده المحدد طي الكتمان، مؤكدا "عمري من عمر الفراعنة. وقد أزلتُ التواريخ".

درس مصمم الأزياء المولود في كنف عائلة من الفلاحين النحت والفنون الجميلة في العاصمة التونسية وبدأ بالعمل لدى خيّاطة في الحيّ قبل أن ينتقل إلى باريس في نهاية الخمسينات ويعمل لفترة وجيزة عند "ديور" و"غي لا روش". واستضافته عائلة فرنسية وبدأ يصمم الأزياء لنساء من الطبقة المخملية وأصبح كاتم أسرارهن، وتصادق مع الفنانة الفرنسية أرليتي والممثلة الأميركية الأسوجية غريتا غاربو. وساهم عز الدين في رسم ملامح الموضة النسائية في الثمانينات، من خلال القمصان الضيقة والتنانير التي تسكّر من الخلف والفساتين التي تبرز خطوط الجسم. ولقيت تصاميمه الضيقة والمثيرة والمميزة إقبالا كبيرا في أوساط النجمات، لا سيما الفنانة غرايس جونز.

وهو قدم عرضه الأخير في تموز الماضي وافتتحته العارضة الشهيرة ناومي كامبل التي كانت تلقبه "بابا" على سبيل التودد.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard