"داعش" خدع "الفصائل الإيرانية" واستعاد البوكمال كاملة

14 تشرين الثاني 2017 | 00:01

صورة مؤرخة 5 تشرين الثاني الجاري لجنود سوريين في دير الزور. (أ ف ب)

أكد زعماء عشائر وسكان و"المرصد السوري لحقوق الإنسان" أمس أن مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) استعادوا السيطرة على مدينة البوكمال آخر معاقلهم في سوريا بعدما نصبوا مكامن لفصائل تدعمها إيران، كانت أعلنت الأربعاء الماضي سيطرتها على المدينة، وكبدوها خسائر فادحة مما أجبرها على الانسحاب. 

وأوضحوا أن مقاتلي التنظيم الذين كانوا يختبئون في أنفاق في قلب مدينة البوكمال باغتوا مقاتلين من "حزب الله" اللبناني، انضموا إلى مقاتلين شيعة عراقيين كانوا قد عبروا الحدود إلى سوريا.

وكان المقاتلون الشيعة قد شنوا هجوماً برياً على المدينة الواقعة في محافظة دير الزور بشرق سوريا بعد أشهر من قصف روسي مكثف أدى إلى سقوط عشرات القتلى من المدنيين ودمار واسع في المدينة.

وقال قحطان غانم العلي، وهو زعيم في إحدى العشائر على اتصال بأقارب في البوكمال، إن مقاتلي "داعش" شنوا عملية مباغتة بهجمات انتحارية وصاروخية بعد "خداع الفصائل الإيرانية وإيهامها بأن "داعش" غادر المدينة".

وكان الجيش السوري قد أعلن الخميس الانتصار على "داعش". وقال إنه قتل عدداً كبيراً من المتشددين فيما استسلم عشرات منهم.

وأضاف أن استعادة البوكمال تمثل انهيار "مشروع" التنظيم الذي استمر ثلاث سنوات في المنطقة.

ولم يذكر الجيش شيئاً عن خسائر في البوكمال، لكن "الإعلام الحربي" التابع لـ"حزب الله" تحدث عن غارات جوية مكثفة على مخابئ الجهاديين في ريف البوكمال الغربي.

وقال قيادي في تحالف يدعم القوات السورية، إن الهجوم قادته قوات خاصة من "حزب الله" تقاتل داخل سوريا إلى جانب مقاتلين شيعة من العراق وأفغانستان دخلوا سوريا من العراق.

وأشار المرصد الى إن "هجمات المسلحين تلك تؤدي إلى خسائر بشرية ضخمة في صفوف المقاتلين الذين يدعمون النظام".

والبوكمال مركز إمداد واتصالات رئيسي للمتشددين بين سوريا والعراق وتمثل جائزة كبيرة للفصائل المدعومة من إيران.

وتسببت سيطرة التنظيم على البوكمال ومدينة القائم الحدودية في العراق بقطع الطريق السريع الاستراتيجي بين بغداد ودمشق الذي كان منذ فترة طويلة القناة الرئيسية لتصدير السلاح من إيران إلى حليفها السوري.

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني