توتنهام انتزع نقطة من مدريد

18 تشرين الأول 2017 | 00:00

سيطر التعادل على موقعة "سانتياغو برنابيه" بين ريال مدريد الاسباني حامل اللقب وضيفه توتنهام الانكليزي 1-1 في قمة الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثامنة لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم. على الرغم من سيطرة الفريق الملكي إلا أن النادي اللندني كان صعب المراس وتمكن من افتتاح التسجيل عبر هدافه هاري كاين اثر خطأ فادح من مدافع الملكي رافايل فاران (28)، واحتاج البرتغالي كريستيانو رونادو الى ضربة جزاء للرد على الهداف الانكليزي وإدراك التعادل لفريق المدرب زين الدين زيدان (43). وتعقد موقف بوروسيا دورتموند الالماني بتعادله ومضيفه أبويل القبرصي 1-1. 

وحسم مانشستر سيتي قمة المجموعة السادسة بفوزه على نابولي الايطالي 2-1 على ملعب الاتحاد. وسجل إصابتي الفائز رحيم سترلينغ (9) والبرازيلي غابرييل جيسوس (13)، ولنابولي أمادو دياوارا (73) من ضربة جزاء بعدما أهدر ضربة مماثلة البلجيكي درايس ميرتنز (44). وخسر فينورد الهولندي أمام شاختار الاوكراني 1-2. وفي المجموعة الخامسة لم يجد ليفربول صعوبة في تخطي مضيفه ماريبور السلوفيني واكتسحه 6 - 0. سجلها البرازيلي روبرتو فيرمينو (4 و54) ومواطنه فيليب كوتينيو (13) والمصري محمد صلاح (19 و40) وأليكس تشامبرلاين (86). وعمّق سبارتاك موسكو أزمة ضيفه اشبيليه الاسباني بتغلبه عليه 5-1 في موسكو.

وفي السابعة، حقق لايبزيغ الألماني فوزا تاريخيا هو الأول له في المسابقة القارية على حساب ضيفه بورتو البرتغالي 3-2. ومني موناكو الفرنسي بخسارة مفاجئة امام ضيقه بشيكتاش التركي 1-2.

مباريات اليوم

يفتح ملعب "كامب نو" أبوابه مجددا أمام الجمهور عندما يتواجه برشلونة الإسباني مع ضيفه اولمبياكوس اليوناني ضمن المجموعة الرابعة. وسيحضر جمهور الفريق الكاتالوني للمرة الأولى منذ الاستفتاء على

الاستقلال عن السلطة المركزية. واضطر برشلونة في مباراته الأخيرة على ملعبه الى أن يواجه لاس بالماس بمدرجات خالية من الجمهور.

ويقدم برشلونة بداية موسم رائعة بقيادة فالفيردي على رغم خسارته مهاجمه البرازيلي نيمار لمصلحة باريس سان جيرمان الفرنسي، إذ فاز النادي الكاتالوني في مبارياته السبع الأولى في الدوري قبل تعادله السبت مع اتلتيكو، اضافة الى فوزه بمباراتيه الأوليين في دوري الأبطال. وفي المجموعة عينها، يسعى جوفنتوس بطل ايطاليا ووصيف بطل المسابقة القارية الى محو الصورة المهزوزة التي ظهر بها حتى الآن محليا أو قاريا، عندما يستضيف سبورتينغ البرتغالي على "اليانز ستاديوم".

ويدخل فريق المدرب ماسيميليانو اليغري الى اللقاء وهو قادم من هزيمة أولى على أرضه في الدوري منذ أكثر من عامين، وجاءت على يد لاتسيو 1-2.

وبعد الهزيمة المذلة في الجولة السابقة على أرض باريس سان جيرمان الفرنسي (0-3)، يأمل بايرن ميونيخ في تأكيد استفاقته بقيادة مدربه الجديد - القديم يوب هاينكس الذي استهل مشواره خلفا للإيطالي كارلو انشيلوتي بفوز كاسح على فرايبورغ بخماسية نظيفة في المرحلة الثامنة من الدوري المحلي.

ومن جهته، يسعى سان جيرمان الى مواصلة استعراضاته الهجومية بقيادة الثلاثي البرازيلي نيمار والأوروغواياني ادينسون كافاني وكيليان مبابي وتحقيق فوزه الثالث تواليا حين يحل ضيفا على اندرليكت.

وسيكون ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن مسرحا لمواجهة مثيرة بين تشلسي بطل انكلترا وضيفه روما الإيطالي في المجموعة الثالثة التي يتصدرها الأول بست نقاط وبفارق نقطتين عن ضيفه.

وفي حال خرج فريق كونتي منتصرا للمباراة الثالثة تواليا، سيقطع شوطا كبيرا نحو الدور الثاني، لا سيما أن المنافس الأساسي الآخر اتلتيكو مدريد الإسباني يملك نقطة واحدة فقط قبل زيارته الى الوافد الجديد قره باخ الأذربيجاني.

وفي المجموعة الأولى، سيقطع ممثل انكلترا الآخر مانشستر يونايتد شوطا كبيرا ايضا نحو التأهل للدور الثاني حين يحل في البرتغال ضيفا على بنفيكا. وفي المجموعة ذاتها يلتقي سسكا موسكو الروسي مع ضيفه بازل السويسري.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard