كوريا الشمالية ترفض عقوبات مجلس الأمن: سنجعل أميركا تعاني أفظع ألم في تاريخها

13 أيلول 2017 | 00:00

صورة غير مؤرخة وزعت أمس للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون بين تلاميذ في مدارس على جزر في الخطوط الامامية. (أ ف ب)

رفضت كوريا الشمالية أمس، قراراً تبناه مجلس الأمن في وقت متقدم الاثنين بفرض عقوبات أشد صرامة عليها وقالت إن الولايات المتحدة ستواجه قريباً "أفظع ألم" شهدته على الإطلاق. 

وأقر مجلس الأمن بالإجماع فرض عقوبات أشد صرامة على كوريا الشمالية بسبب التجربة النووية السادسة والأقوى التي أجرتها بيونغ يانغ في 3 أيلول، تشمل حظرا على صادرات المنسوجات وقيودا على واردات النفط الخام.

وكانت الصيغة الاولى للقرار تنص على حظر شامل وفوري على النفط والمنتجات النفطية والغاز واعادة العاملين الكوريين الشماليين الى بلادهم (أكثر من 50 ألفاً استناداً الى الامم المتحدة) وتجميد أصول الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون وحظر استيراد النسيج من هذا البلد وفرض عمليات تفتيش عند الضرورة للسفن في عرض البحر عند الاشتباه في انها تنقل شحنات محظورة بموجب قرارات الامم المتحدة.

الا ان واشنطن ومن أجل ضمان الحصول على دعم بيجينغ وموسكو، اضطرت الى تخفيف مطالبها والتركيز على الفقرات التي تدعو الى حل "سلمي" للازمة.

وبعد أربعة أيام من المفاوضات الشاقة مع الصين وروسيا، أبقي حظر الغاز الطبيعي، وفي المقابل ستقتصر شحنات النفط الخام من أي دولة على الكمية التي ارسلتها الى كوريا الشمالية في الاشهر الـ12 الاخيرة.

وقالت المندوبة الاميركية الدائمة لدى الامم المتحدة السفيرة نيكي هايلي: "لا نسعى وراء الحرب"، وكانت أكدت قبل أسبوع ان بيونغ يانغ "لا تريد الا ذلك". لكنها أقرت الثلثاء بان كوريا الشمالية لم "تتجاوز بعد نقطة اللاعودة".

ورحبت سيول بالقرار معتبرة انه "تحذير قاس" لبيونغ يانغ.

وفي طوكيو، "أشاد" رئيس الوزراء شينزو آبي في بيان بشدة بالقرار "السريع والقوي" الذي يثبت أن على "الاسرة الدولية رفع الضغوط على كوريا الشمالية الى مستوى جديد غير مسبوق... لحملها على تغيير سياستها".

بيونغ يونغ تهدد

ورداً على العقوبات الاممية الجديدة، قال المندوب الكوري الشمالي السفير هان تاي- سونغ أمام مؤتمر لنزع السلاح ترعاه الأمم المتحدة في جنيف: "وفد بلادي يدين بأشد العبارات ويرفض جملة وتفصيلا القرار الأخير غير القانوني وغير المشروع لمجلس الأمن".

واتهم هان الإدارة الأميركية بأنها "متحمسة لمواجهة سياسية واقتصادية وعسكرية ومهووسة بلعبة جامحة لتعيد الى الوراء التقدم الذي حققته جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية في تطوير القوة النووية على رغم أنه وصل فعلاً الى مرحلة الاكتمال".

وأثار أحدث اختبار نووي أجرته كوريا الشمالية تنديداً عالمياً وقالت عنه بيونغ يانغ إنه اختبار لقنبلة هيدروجينية متقدمة.

وقال هان إن جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية "مستعدة لاستخدام وسائل قصوى" من دون الخوض في تفاصيل. وأضاف: "الإجراءات المقبلة من جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية ستجعل الولايات المتحدة تعاني أفظع ألم شهدته في تاريخها".

وصعد المندوب الاميركي لشؤون نزع السلاح في المنتدى في جنيف روبرت وودز الى المنصة ليقول إن قرار مجلس الأمن "يوجه بصراحة رسالة واضحة من دون غموض الى النظام بأن المجتمع الدولي سئم وليس مستعداً بعد الآن لتحمل السلوك المستفز لهذا النظام".

وأضاف: "آمل أن يسمع النظام الرسالة بوضوح ويختار مساراً مغايراً". ودعا "كل الدول إلى تطبيق العقوبات الجديدة وكل العقوبات الأخرى القائمة بحسم".

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني