أين البغدادي بعد سقوط الموصل؟ اعلان جديد لمقتله لا تؤكِّده واشنطن

12 تموز 2017 | 00:00

دخان يتصاعد من جراء غارات جوية على مواقع لـ"داعش" على طرف المدينة القديمة في الموصل أمس. (أ ب)

زاد إعلان "المرصد السوري لحقوق الانسان"، الذي يتخذ لندن مقراً له، حيازته معلومات مؤكدة عن مقتل زعيم تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) أبو بكر البغدادي، الغموض الذي يكتنف مصيره، بعد يومين من التحرير الكامل لمدينة الموصل العراقية من الجهاديين.  

وصرح مدير المرصد رامي عبد الرحمن: "(لدينا) معلومات مؤكدة من قيادات أحدهم من الصف الأول في تنظيم الدولة الإسلامية بريف دير الزور الشرقي".

وأوضح أن مصادر في "داعش" أبلغت مصادر المرصد في مدينة دير الزور بشرق سوريا أن البغدادي توفى و"لكن لم يحددوا متى". وأفادت المصادر أن البغدادي كان في ريف دير الزور الشرقي خلال الاشهر الثلاثة الأخيرة.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" إنها لا تملك معلومات تؤيد نبأ وفاته. كما لم يؤكد مسؤولون عراقيون وأكراد الأمر.

وقال الناطق باسم قوات الائتلاف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة والذي يقاتل "داعش" الكولونيل ريان ديلون إنه لا يستطيع تأكيد الأنباء.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت في حزيران إنها ربما قتلت البغدادي حين استهدفت إحدى غاراتها الجوية تجمعاً لقيادات التنظيم المتشدد على مشارف مدينة الرقة السورية.

وستكون وفاة البغدادي الذي أعلن قيام دولة "الخلافة" من منبر في الموصل عام 2014، إحدى أقوى الضربات التي توجه الى "داعش" الذي يحاول المقاومة في مناطق سيطرته الآخذة في الانكماش بسوريا والعراق.

وأعلنت الولايات المتحدة عن مكافأة بقيمة 25 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن البغدادي وهو المبلغ الذي أعلنت عنه مقابل معلومات عن زعيم تنظيم "القاعدة" السابق أسامة بن لادن والزعيم الحالي أيمن الظواهري. ولم يعرف ما إذا كان شخص حصل على المكافأة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard