الرئاسة الفلسطينية تطلب تدخل واشنطن لإنقاذ المفاوضات بعد هجوم قلنديا

27 آب 2013 | 00:00

عامل فلسطيني في الانفاق يتحدث مع زميل له من أحد انفاق التهريب تحت الحدود بين غزة ومصر أمس. (رويترز)

سواء انعقدت جلسة المفاوضات الفلسطينية - الاسرائيلية أمس أم لم تنعقد، فإن الهجوم على مخيم قلنديا دفع الرئاسة الفلسطينية إلى مطالبة الولايات المتحدة بالتدخل "كي لا ينهار كل شيء". 
وكان مسؤول فلسطيني صرح:"ألغي الاجتماع الذي كان مقرراً عقده في أريحا بسبب الجريمة الاسرائيلية التي ارتكبت في قلنديا ومواصلة العطاءات الاستيطانية".
لكن مساعدة الناطقة باسم وزارة الخارجية الاميركية ماري هارف قالت :"أستطيع التأكيد ان اي اجتماع لم يلغ".
وتحدثت مصادر فلسطينية عن اقتحام الجيش الاسرائيلي مخيم قلنديا صباحاً و"إطلاق الرصاص الحي على المواطنين لدى توجههم الى المدارس والعمل"، مما أدى الى مقتل ثلاثة أشخاص.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard