التمديد مرجّح الخميس وعودة إلى الصفر... ماذا لو تغيبت كتلة الحريري؟

11 نيسان 2017 | 00:00

بعد دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري هيئة مكتب المجلس الى الاجتماع اليوم، حيث سيحل موضوع التمديد الطبق الرئيسي على طاولة البحث تزامناً مع عمل اللجنة الوزارية التي انطلقت بعد جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا امس للبحث في قانون الانتخاب، يرجح ان يدعو بري الى جلسة بعد غد الخميس ولا سيما ان البلاد ستدخل في عطلة رسمية مفتوحة من الجمعة الى الاثنين المقبلين. والواقع ان دعوة بري للمكتب الذي يمثل مختلف الكتل والاتجاهات، هي ليتحمل الجميع مسؤولياتهم حيال ما ينتظر البلد وانعكاسات اي دعسة ناقصة على كل المؤسسات.

وينتظر الجميع ما سترسو عليه الاتصالات الجارية بين افرقاء اللجنة الوزارية - وسط خشية ان تكون حصيلتها على غرار نتائج اللجنة النيابية الرباعية - الى الاتصالات المفتوحة بين الرئاستين الثانية والثالثة والتي لا يغيب عنها طيف التمديد الذي يقلق الجميع، ولا سيما انه اصبح من الثوابت، وان لم "يهضمه" بعد "التيار الوطني الحر" و"القوات اللبنانية". ويبقى المخرج الاسلم منعاً لحصول اي مشكلة، فمن الافضل ان يأتي طلب التمديد من طريق الحكومة. وتحسباً لعدم حصول هذا الامر، يجري التحضير لجلسة التمديد واتخاذ كل الاحتياطات المطلوبة لتلافي الغرق في مستنقع مجهول مع التشديد على ضرورة حضور كتلة "المستقبل" لتأمين النصاب المطلوب. ثمة مؤشرات صدرت في الساعات الاخيرة لا تشير الى حصول تقدم في انتاج القانون العتيد، ولا سيما ان اكثر من طرف بدأ من النقطة الصفر في المناقشات، من نوع التأهيل على القضاء على اساس التصويت الارثوذكسي والتأهيل على المحافظة بعد حصول المرشح على 10 في المئة من الاصوات في القضاء. ولا تفارق النسبية المحادثات الجارية التي اصبح من الصعب عدم ادخالها في القانون المقبل، وهذا ما يشدد عليه "حزب الله"، وقد أبلغه وفده برئاسة الشيخ نعيم قاسم بكلام واضح لا لبس فيه، الى رئيس الجمهورية، وبقيت اتصالاتهما مفتوحة، في وقت لا تقبل كتلة "الوفاء للمقاومة" من قريب ولا من بعيد حصول فراغ في المجلس، وان كانت تأمل في الاتفاق على قانون يرافق خيار التمديد. ووصلت هذه الرسالة الى المعني الاول في قصر بعبدا.
في غضون ذلك، لا يخفي نواب الحزب اعتراضاتهم على مواقف باسيل، الى درجة دفعت أحدهم الى القول في جلسة داخلية: "تكمن المشكلة عند وزير الخارجية الرافض للنسبية". ولا يعني هذا التباين حيال القانون بين عون و"حزب الله" وقوع أزمة بينهما، ولا "خدش" "وثيقة التفاهم"، على عكس طموحات تراود "القوات اللبنانية" و"تيار المستقبل" بوقوع ازمة بين رئيس الجمهورية والسيد حسن نصرالله.
أظهرت سلسلة من العمليات الحسابية على أساس النسبية، أن الثنائي المسيحي يأتي بنسبة كبيرة من النواب المسيحيين يصل عددهم الى نحو 50 بأصوات ناخبي طوائفهم، على عكس ما يقوله البعض. ومن الاتهامات التي توجه لباسيل هنا انه يعمل على منع وصول وجوه مسيحية حزبية ومستقلة الى الندوة البرلمانية، لأنها لا تسبح في فلك الثنائي المسيحي الذي يقوده والدكتور سمير جعجع. ومن الملاحظات على مطلب باسيل أيضا سعيه الى الاتيان بالنواب المسيحيين على اساس المذاهب وتوزيعهم في المناطق، والامر نفسه عند النواب الـ 64 المسلمين. والذين لا يلتقون مع باسيل في طروحاته يدعونه الى قراءة توزيع خريطة من يحتل المقاعد النيابية جيدا، حيث يظهر ان اربعة نواب من الشيعة يأتون بأصوات من غير ناخبي مذهبهم، اضافة الى عدد من السنة وثلاثة او اربعة من اصل مقاعد الدروز الثمانية، ولا احد يتذكر او يلتفت الى مقعدي النائبين العلويين اللذين يصلان ببحر من اصوات السنة في طرابلس وعكار.
ويعول كثيرون هنا على حكمة عون، ولا سيما انه نجح في قيادة السفينة وتوجيهها الى الشاطىء الهادىء في اكثر من محطة منذ انتخابه، من تأليف الحكومة الى سياسة لبنان الخارجية ونجاحه في أكثر من امتحان. ويواجه الجميع في هذه الايام اصعب مادة تحمل عنوان: قانون الانتخاب والتمديد للمجلس، إذ لم يعد من مفر...

radwan.aakil@annahar.com.lb
Twitter:@radwanakil

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني