تيلرسون مع "نهج جديد" للتعامل مع كوريا الشمالية

17 آذار 2017 | 00:00

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

وزيرا الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون - الى اليسار - والياباني فوميو كيشيدا في مؤتمر صحافي مشترك بطوكيو أمس. (أ ف ب)

صرح وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون أمس بأن تصاعد التهديد الذي يشكله البرنامج النووي لكوريا الشمالية يظهر حاجة واضحة الى "نهج جديد" حيالها. وكان تيلرسون يتحدث خلال مؤتمر صحافي عقب محادثاته مع نظيره الياباني فوميو كيشيدا في طوكيو، في مستهل أولى جولاته في آسيا منذ تسلمه مهماته.

وقال إن الجهود الديبلوماسية وغيرها من الخطوات التي اتخذت طوال عقدين وشملت تقديم الولايات المتحدة مساعدات لكوريا الشمالية لم تنجح في تحقيق هدف نزع الأسلحة النووية من بيونغ يانغ. وأضاف: "هناك إذن نهج فاشل مدى 20 سنة... تشمل الفترة التي قدمت فيها الولايات المتحدة 1,35 مليار دولار مساعدات لكوريا الشمالية تشجيعا لها على اتخاذ مسار مختلف".
وخلص الى أن "من الواضح أننا نحتاج إلى نهج مختلف في وجه هذا التهديد المتنامي. وجزء من هدفي من زيارة المنطقة تبادل الآراء في شأن اتخاذ نهج جديد".
ولم يدل الوزير الأميركي بتفاصيل عن الخطوات التي تعتزم إدارة الرئيس دونالد ترامب اتخاذها. ويزور تيلرسون كوريا الجنوبية والصين في وقت لاحق من هذا الأسبوع. وأوردت صحيفة "النيويورك تايمس" الأربعاء أنه سيحذر المسؤولين الصينيين من أن الولايات المتحدة ستزيد دفاعاتها الصاروخية في المنطقة وستستهدف المصارف الصينية إذا لم تكبح بيجينغ مطامح حليفتها كوريا الشمالية في ما يتعلق بالبرامج النووية والصاروخية. وتوقّع تيلرسون من الصين أن تبذل مزيداً من الجهود، قائلاً: "سنناقش مع الصين الخطوات الإضافية التي نعتقد أنها يمكن أن تبحث في اتخاذها وتكون مفيدة في دفع كوريا الشمالية الى تبني موقف مختلف في شأن حاجتها الى الأسلحة النووية في المستقبل".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard