حاملة طائرات أميركية قبالة كوريا الجنوبية

15 آذار 2017 | 00:00

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

وقت دخلت حاملة الطائرات الأميركية "يو اس اس كارل فينسن" المياه قبالة ساحل كوريا الجنوبية أمس، توعدت كوريا الشمالية الولايات المتحدة بهجمات "بلا رحمة" إذا انتهكت حاملة الطائرات سيادتها أو كرامتها خلال مناورات أميركية - كورية جنوبية.
وأقلعت طائرات مقاتلة من طراز "إف- 18" من حاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية في عرض درامي للقوة الأميركية وسط تصعيد للتوتر مع الشمال الذي أثار قلق جيرانه عندما أجرى تجربتين نوويتين وسلسلة من التجارب الصاروخية منذ العام الماضي.
وقال قائد المجموعة الضاربة الأولى لحاملة الطائرات الأميرال جيمس دبليو كيلبي: "على رغم أنه انتشار روتيني للمجموعة القتالية لكارل فينسن، فإن المهم بالنسبة إلينا... هو هذه المناورات التي نقوم بها مع بحرية جمهورية كوريا (كوريا الجنوبية) وتعرف باسم مناورات فرخ النسر".
وعلقت "وكالة الأنباء المركزية الكورية" الشمالية: "إذا خدشوا ولو جزءاً من سيادة وكرامة جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية (الاسم الرسمي لكوريا الشمالية) فإن جيشها سيشن ضربات بلا رحمة وفائقة الدقة من البر والجو والبحر ومن تحت الماء".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard