عون: ما دام الرئيس تحت القانون على الجميع أن يكونوا أيضاً

17 شباط 2017 | 00:33

الرئيس عون يحوطه الوزير أبي خليل وهيئة قطاع النفط. (دالاتي ونهرا)


شدد رئيس الجمهورية ميشال عون على أنه "لن يقبل في عهده أن يخرق أحد الدستور والقوانين والانظمة المرعية الاجراء، وعندما يكون رئيس الدولة تحت سقف النظام والقانون، فعلى الجميع أن يكونوا كذلك لحل كل المشاكل التي تعترض عملنا، إذ لا حاجة عند وجود النصوص الدستورية والقانونية لأي اجتهادات او تفسيرات خاطئة".
وقال لدى استقباله وفد المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع برئاسة عبد الهادي محفوظ: "إن المواقف التي نعلنها لا تمييز فيها بين فريق لبناني وآخر، بل هي تأتي في سياق المحافظة على وحدة لبنان وصون التضامن الداخلي في مواجهة الاعتداءات الخارجية التي تتهددّنا، خصوصاً أننا متفقون اليوم على إعادة إعمار بلدنا واستكمال مسيرة نهوضه. أنا لا أفرّق في دفاعي عن اللبنانيين بين فريق وآخر او فئة وأخرى، وسيكون موقفي دائماً واحدا ولن أسمح لأحد من الخارج بالتدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية".
وجدد اعتباره نظام النسبية "الافضل للقانون الانتخابي الجديد"، لافتاً الى "عوامل إيجابية في السعي الى الاتفاق على هذا القانون". وشدد على أهمية تقديم الدعم المعنوي والمادي الى قطاع الاعلام.

سلام وهيئة البترول
كذلك استقبل الرئيس تمام سلام، ثم هيئة إدارة قطاع البترول برئاسة وسام شباط، في حضور وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل، واطلع منها على عملها بعد اقرار المراسيم المتعلقة بقطاع النفط والغاز في مجلس الوزراء، مستعجلاً انهاء التدابير والاجراءات المتصلة بدورة التراخيص الأولى للمياه البحرية ولاسيما منها تأهيل الشركات بشفافية وعدالة.
وصرح ابي خليل على الأثر: "اطلعنا فخامة الرئيس على التدابير والخطوات التي يجري اتخاذها، وحصلنا منه على الدعم والتوجيهات للاسراع في إنهائها واجراء ما يلزم لانجاحها، إن كان من الجهة التقنية او التسويقية والتواصل مع الشركات المؤهلة او الراغبة في التأهل والمشاركة فيها".
ومن زوار قصر بعبدا على التوالي: رئيسة "هيئة تفعيل دور المرأة في القرار الوطني" الأميرة حياة أرسلان، وفد من أهالي بلدة عرسال يتقدمه رئيس البلدية باسل أحمد الحجيري والمخاتير، الخبير الاكتواري الدكتور ابرهيم مهنا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard