مهرجان السينما الأوروبية ينطلق في 26 الجاري بمشاركة طلاب لبنانيين

20 كانون الثاني 2017 | 00:00

لاسن متحدثة خلال المؤتمر الصحافي. (ميشال صايغ)

ينطلق مهرجان السينما الأوروبية في بيروت في 26 الجاري بالفيلم الإيطالي Perfetti sconosciuti (غرباء تماماً) للمخرج باولو جينوفيزي، الذي نال جائزة ديفيد دوناتيلو لأفضل فيلم عام 2016.
وأعلنت رئيسة بعثة الإتحاد الأوروبي في لبنان السفيرة كريستينا لاسن في مؤتمر صحافي أمس في مقر البعثة، الدورة الثالثة والعشرين للمهرجان التي تقام من 26 كانون الثاني الجاري إلى 6 شباط المقبل في سينما متروبوليس أمبير صوفيل (الأشرفية). وتتولى البعثة تنظيم مهرجان السينما الأوروبية بالتعاون مع سفارات الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي ومراكزها الثقافية، وفي رعاية وزارة الثقافة.
وقالت لاسن، ان الاتحاد الأوروبي وضع الثقافة في صلب علاقاته الدولية "لأننا نؤمن بقوة الثقافة لبناء الجسور. ومهرجان السينما الأوروبية هو أحد أبرز تجليات قوة الثقافة".
ويعرض المهرجان 34 فيلماً روائياً حديثاً من دول الإتحاد، منها أفلام حازت على جوائز في أهم المهرجانات العالمية، فضلاً عن أول أو ثاني إنتاج لمخرجين واعدين، وفيلمين تكريماً للمخرج البولندي أندره فايدا الذي توفي في تشرين الأول الماضي، إضافة الى فيلم روائي لضيوف المهرجان هذه السنة، سويسرا وصربيا وأوكرانيا. كما يعرض 12 فيلماً قصيراً من إخراج طلاب من 12 معهد سينما في لبنان.
ومنة عروض المهرجان، الفيلم الألماني الفرنسي Vampyr للمخرج كارل تيودور دريير الذي أنتج عام 1932، بالتعاون مع جمعية متروبوليس. وسيرافق العرض عزف حي من تأليف وأداء فرقة البوست روك اللبنانية المعروفة، "كينيماتيك".
ويمنح المهرجان، للسنة السادسة عشر توالياً، جائزتين للأفلام القصيرة من إخراج طلاب في معاهد الفنون السمعية والبصرية اللبنانية. ويكافئ كلاَ من الفائزين بإتاحة الفرصة لهما لحضور مهرجان دولي بارز للأفلام القصيرة في أوروبا، بدعم من معهد غوتيه والمعهد الفرنسي في لبنان.
ويقام مهرجان السينما الأوروبية هذه السنة في النبطية (5-7 شباط)، وصور (8-10 شباط)، ودير القمر (7-10 شباط)، وزحلة (13-16 شباط)، وبعلبك (16-17 شباط)، وجونيه (13-20 شباط)، وطرابلس (22-25 شباط)، حيث سيُعرض عدد من الأفلام في هذه المدن السبع، بالتعاون مع المعهد الثقافي الفرنسي فيها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard