مصائب Samsung عند iPhone فوائد؟

28 أيلول 2016 | 00:23

رغم ولع أصحابه وزملائه بهواتف IPhone وترغيبهم الدائم له في الاتجاه الى هذا النوع من الهواتف، اعتاد رامي أن يقتني هاتف سامسونغ ويتابع آخر تقنياته. ولكن المشكلة التي أصابت Galaxy note 7 والتي تجلت بإحتراق البطارية أثناء شحنها، جعلته يعيد حساباته كما الكثير من عشاق هذا الهاتف. ورامي ليس الوحيد في لبنان الذي استبدل هاتفه السامسونغ بهاتف iPhone، إذ اتجه كثيرون الى شراء iPhone وهواتف تتميّز بتقنيات جديدة من ماركات أخرى، وفق ما أكد أكثر من تاجر استطلعت "النهار" آراءهم. ويشير هؤلاء الى أن الهلع لم يقتصر على السوق اللبنانية، بل تعداه الى شركة سامسونغ الأم، بدليل ان بعض التجار في لبنان يحاولون طلب "ستوكات" جديدة، ولكن الارباك يبدو واضحاً لدى الشركة التي لا تعطيهم جواباً واضحاً.
وكانت شركة سامسونغ طلبت من الاشخاص الذين اشتروا Galaxy note 7 التوجه الى اقرب وكيل أو مركز خدمة معتمد واعادة الهاتف كإجراء إحترازي لحصر النسخ المتضررة. ومع بدء العد التنازلي لاطلاق النسخ الجديدة في الاسواق، أعلنت الشركة الكورية الجنوبية أن الدفعة الجديدة من هواتف Galaxy note 7 ستحمل الرمزS على صندوق الجهاز، وهذا يعني انها نسخة سليمة، داعية الاشخاص الذين اقدموا على شراء هذا الهاتف التأكد من وجود حرف S على علبة الجهاز.
ويؤكد تجار لبنانيون أن مبيعات هواتف سامسونغ في لبنان تفوقت على مبيعات الهواتف من ماركات أخرى ومنها الـiPhone، ولكن ما أصاب Galaxy note 7 من عيـوب قلب المعادلة لمصـلحة الـ iphone الذي تتهافت عليه الناس بكثافة، علماً أن الكثير من التجار كانوا يتوقعون لـ Galaxy note 7 أن يحدث ضجة كبيرة فور طرحه في الاسواق اللبنانية خصوصاً انه يضم مميّزات كثيرة تستهوي جيل الشباب. كما أوعزت سامسونغ الى وكلائها في لبنان التعويض على زبائنهم الذين اشتروا هواتف Galaxy note 7 عبر استبدالها بهواتف أخرى والتعويض عليهم مادياً إذا اقتضى الأمر ذلك.
إلى ذلك تواجه الشركة دعوى قضائية في محكمة اتحادية في ولاية نيو جيرسي الأميركية تتعلّق بإحتراق هاتف "Galaxy note 7 Edge"، الذي يبدو أنه استكمالاً لمشكلات انفجار بطاريات هواتف Galaxy note 7 واحتراقها. فقد ادعى المواطن الأميركي دانيال راميريز على الشركة بعدما اصيب بحروق شديدة في ساقه اليمنى بسبب اشتعال النيران في هاتفه Galaxy s7 Edge في أواخر شهر ايار الماضي. ويقول راميريز في حيثيات الدعوى بأنه سمع صوت صفير، ولاحظ أن جيب سرواله يهتز ويتحرك وتزامن ذلك مع تصاعد دخان من جيبه. وأكد أنه اصيب بحروق من الدرجتين الثانية والثالثة في أعلى ساقه اليمنى وإبهام يده الايمن والسبابة، وذلك عندما اشتعل الهاتف في سرواله وذاب وأحرق ساقه. ويسعى راميريز الى الحصول على اكثر من 15 الف دولار من التعويضات الجزائية ضد الشركة.
وكانت "سامسونغ" اعلنت أنها حققت في 35 حالة تمّ الإبلاغ عنها، وتبيّن لها وجود مشكلة في البطارية، مشيرة الى أنها ستقوم بسحب جميع نسخ الهاتف من الأسواق العالمية ووقف بيعه موقّتاً حرصاً على سلامة مستخدميها. ورأى البعض أن هذه المشكلة الطارئة تعتبر ضربة كبيرة لسامسونغ التي أنتجت نحو 2.5 مليوني هاتف خليوي وباعت منها مليون قطعة فقط.

salwa.baalbaki@annahar.com.lb

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard