امتحانات "البريفيه" ألغيـت في صيدا اليوم وتستمر في المناطق - هدوء ساد المراكز في اليوم الأول وترقّب للتطورات ونفي شائعات

24 حزيران 2013 | 00:47

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تلامذة مرشحون خلال الامتحانات السبت في مركز في زغرتا. (طوني فرنجية)

كيف ستجرى الامتحانات الرسمية للشهادة المتوسطة في يومها الثاني؟ فما حصل أمس في صيدا دفع وزارة التربية والتعليم العالي الى الغاء امتحانات "البريفيه" في مدينة صيدا وحدها، والتي تضم 10 مراكز للامتحان و3347 تلميذاً مرشحاً، فيما ستجرى الامتحانات في شكل طبيعي في المناطق اللبنانية كلها. أما المراكز العشرة التي ستؤجل فيها الامتحانات، فهي: متوسطة الشهيد معروف سعد، مدرسة صيدا المتوسطة المختلطة، ثانوية حارة صيدا، ثانوية صيدا الأولى للبنات، مدرسة الإصلاح المتوسطة المختلطة، مدرسة حارة صيدا، ثانوية الدكتور نزيه البزري، مدرسة الإصلاح المتوسطة للبنات، مدرسة صيدا اللبنانية الكويتية وثانوية صيدا الثانية للبنات.

ورغم ان بعض المناطق شهد أمس قطع طرق وحرق اطارات، من بينها طرابلس، الا ان قرار التربية، كما أكده وزير التربية في حكومة تصريف الاعمال حسان دياب، قضى بإلغاء الامتحانات في مدينة صيدا وحدها لليوم الاثنين فقط، على ان يتقرر استئنافها الثلثاء والاربعاء اذا سمحت الظروف الأمنية. وقالت مصادر في الوزارة ان الغاء الامتحانات اليوم في صيدا وحدها سببه الوضع الأمني، اذ لا تستطيع الوزارة تحمل مسؤولية الغاء الامتحانات في مناطق عدة، طالما الوضع لم يخرج عن السيطرة.
وفيما حدد المدير العام للتربية فادي يرق مواعيد اسس التصحيح التي تنطلق اليوم، نفى الوزير دياب نفيا قاطعا ما نشره أمس أحد المواقع الالكترونية لجهة عدم التشدد في مراقبة الإمتحانات الرسمية وعدم التدقيق في البيانات الشخصية للتلامذة. واكد أن هذا الخبر عار من الصحة ومحض شائعات، لافتا إلى ان التعليمات المعطاة إلى اللجان الفاحصة عبر رئيسها المدير العام للتربية هي تعليمات واضحة لجهة إجراء المراقبة الدقيقة حرصا على مستوى الشهادة الرسمية، والتدقيق في بيانات المرشحين حرصاً على سلامة الإمتحانات وعدم انتحال الصفة.
ودعا المواطنين والمرشحين إلى عدم الأخذ بالشائعات التي تهدف إلى النيل من الشهادة اللبنانية، مؤكدا أن الأخبار المتعلقة بالوزارة تصدر عنها رسميا ويتم تعميمها على وسائل الإعلام.
وحدد رئيس اللجان الفاحصة فادي يرق في مذكرة مواعيد وضع أسس التصحيح لمسابقات الشهادة المتوسطة في وزارة التربية، فتبدأ اليوم بوضع اسس التصحيح لمادة الرياضيات والجغرافيا، وغداً في مبنى قصر الأونيسكو والوزارة لمادتي اللغة العربية وعلوم الحياة والأرض، والأربعاء لمادتي التربية والتنشئة والكيمياء، والخميس لمادتي الفيزياء ومادتي الانكليزية والفرنسية. وطلب يرق من "جميع أعضاء لجان التصحيح الحضور الإلزامي وعدم التخلف تحت طائلة عدم قبولهم في عداد المصححين".
وحدد يرق ايضاً في مذكرة مواعيد وضع أسس التصحيح لمسابقات شهادة الثانوية العامة للسنة 2013 الدورة العادية، وتبدأ الجمعة 28 الجاري في مادتي علوم الحياة والعلوم العامة.
ويذكر أن "مقرر اللجنة يحدد أسس تصحيح شهادة الثانوية العامة (فرعا الاجتماع والاقتصاد والآداب والإنسانيات)، أثناء وضع أسس تصحيح المرحلة الأولى".
وكانت انطلقت الامتحانات الرسمية للشهادة المتوسطة "البريفيه" في يومها الاول السبت، والتي تستمر الى الاربعاء 26 الجاري في المناطق اللبنانية كافة، وسط أجواء هادئة وإنتشار أمني في محيط مراكز الإمتحانات، وامتحن التلامذة في مادتي الرياضيات والجغرافيا. ولم تسجل اي خروق او مشكلات في مراكز الامتحانات، وسارت في العاصمة بيروت في شكل طبيعي. ووفق اللجان الفاحصة، كانت نسبة الغياب ضئيلة.
وفي مراكز الامتحانات في جبل لبنان والجنوب والشمال والبقاع، كانت الأجواء طبيعية، ففي محافظة النبطية بلغ عدد المرشحين 4858 توزعوا على 15 مركزا، 8 مراكز في مدينة النبطية، ومركزان في قضاء مرجعيون، وفي حاصبيا مركز واحد، وفي بنت جبيل 4 مراكز. وجرت الامتحانات في اجواء هادئة، مع جولات للمفتشين التربويين ومسؤولي المنطقة التربوية.
وفي صيدا، التي ألغيت امتحاناتها اليوم، بلغ عدد المرشحين الاجمالي 2523 باللغة الانكليزية و824 مرشحا باللغة الفرنسية، توزعوا على 10 مراكز، وسط اجراءات أمنية مشددة للجيش وقوى الامن الداخلي عند مداخل المراكز، وجال على المراكز رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس.
وفي عكار، توزع التلامذة على 13 مركزا. وفي طرابلس والشمال تقدم للامتحانات 13337 تلميذا توزعوا على 37 مركزا في مختلف الأقضية الشمالية وتغيب منهم 387 تلميذا، وسط أجواء سادها الهدوء والإنضباط ولم يسجل أي حادث أو إشكال أو شكوى تذكر.
وفي بعلبك، انطلقت الامتحانات السبت وسط أجواء من الارتياح والهدوء وفرتها الاجهزة الامنية في الجيش وقوى الامن الداخلي. ولم تسجل أي حادثة أمنية. وفي منطقة البقاع الشمالي انطلقت الامتحانات وسط أجواء طبيعية وهادئة وإجراءات أمنية مشددة، فيما تولت دوريات من الجيش مواكبة تلامذة عرسال الى المراكز.
وجرت امتحانات الشهادة المتوسطة في قضاء بعبدا وسط أجواء طبيعية وهادئة، ولم تسجل أي حادثة ادارية أو لوجستية كما أكدت رئيسة المنطقة التربوية في جبل لبنان فيرا زيتوني صليبا.
وتقدم الى الامتحانات في جبل لبنان ككل 23011 مرشحاً، غاب منهم 862، توزعوا على 87 مركزا. أما في قضاء بعبدا ، فقد تقدم 2399 مرشحاً غاب منهم 36، وتوزعوا على سبعة مراكز. كما أن هذه السنة، وللمرة الأولى، تم اعتماد مركز للامتحانات داخل سجن رومية، مع تأمين كل المستلزمات أيضا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard