مقتنيات ديفيد بوي الفنية في مزاد علني

16 تموز 2016 | 00:00

المصدر: (بي بي سي عربية)

  • المصدر: (بي بي سي عربية)

لوحتان من المجموعة. (بي بي سي عربية)

تُعرض المقتنيات الفنية الشخصية لمغني الروك الشهير ديفيد بوي للجمهور في شكل علني للمرة الأولى بدار مزادات في لندن.

وأبقى بوي التفاصيل الخاصة بجمع المقتنيات طي الكتمان في شكل شبه كامل.
لكن الآن، سوف يعرض نحو 300 عمل فني لفنانين، بما في ذلك داميان هيرست وهنري مور ومارسيل دوشامب، في دار "ساوثبيز" للمزادات في العاصمة البريطانية لندن، قبل بيعها في مزاد علني في تشرين الثاني المقبل.
ومن المتوقع أن تباع اللوحات بأكثر من 10 ملايين جنيه استرليني.
ويقول مدير دار "ساوثبيز" للمزادات في أوروبا أوليفر باركر: "تقدم المقتنيات الفنية لديفيد بوي لمحة فريدة من نوعها على الشخصية الخاصة بأحد أعظم المبدعين في القرن العشرين".
يذكر أن معظم الأعمال هي لفنانين بريطانيين من القرن العشرين، بما في ذلك صور لستانلي سبنسر وباتريك كولفيلد وبيتر لانيون.
ولد بوي وترعرع في جنوب لندن وكان يعشق أعمال مصوري ورسامي شوارع العواصم مثل ليون كوسوف وفرانك أورباخ. وفي عام 1998 قال بوي لصحيفة نيويورك تايمز: "يا إلهي، نعم أريد أن أبدو مثل هذا"، في تعليقه على أحد أعمال أورباخ. كما كان يهوى المناظر الطبيعية البريطانية وجمع أعمالاً لفنانين مثل جون فيرشو، الذي يعرض المزاد سبعة من أعماله أحادية اللون.
ولا تقتصر مقتنيات بوي على الفن البريطاني، إذ ضمت عملاً فنياً لدوشامب بعنوان "بروت سيكرت"، وهو عبارة عن كرة من الخيط بين صفيحتين من النحاس، والذي يتوقع أن يباع مقابل 250 ألف جنيه استرليني.
وتعد لوحة الفنان الأميركي جان ميشال باسكيات، التي رسمت على غرار الكتابة على الجدران وتحمل اسم "قوة الهواء"، هي العمل الفني الأكثر قيمة في المزاد، وتقدر قيمتها بمبلغ يراوح بين 2.5 مليون جنيه استرليني و3.5 ملايين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard