تحسين مخرجات القراءة بالعربية في 260 مدرسة رسمية تطوير مهارات اللغة والفهم القرائي في بيئة تفاعلية

14 نوار 2016 | 00:00

كوزما خلال اللقاء عن مشروع "كتابي". (إبرهيم الطويل)

فصل جديد من برنامج الهيئة اللبنانية للعلوم التربوية، خصصته للمكون الأول الأساسي لمشروع "كتابي"، والذي يسعى من خلال برنامج القراءة إلى "تحسين مخرجات القراءة باللغة العربية في الحلقة الأولى من التعليم الأساسي في المدارس الرسمية".

يمكن لهذا البرنامج أن يتقدم من خلال نشر جو من الدينامية والتفاعل في القسم الإبتدائي "لإعلام حسن النوايا" بين التلامذة ومعلم اللغة العربية. أما الأدوات وفقاً للخبيرة إيفا كوزما، التي تشغل مهمات إدارة برنامج القراءة وهو المكون الأّول لمشروع "كتابي"، فترتكز على المنهج الرسمي ومصالحة "الجيل الجديد مع اللغة العربية من خلال نشاطات لاصفية وتجهيز كومبيوترات ومكتبة صفية داخل الصف، فيها مجموعة من كتب أدب الأطفال وسجادة يجلس عليها التلامذة ليقرأوا ويتفاعلوا معاً".
وقد لحظ المشروع، وفقاً لها، أهمية الإعتماد "على الإنذار المبكر الذي يرصد، وفقاً لمعطيات علمية، المتعثرين في القراءة، تقديم المساعدة لهم، ومراقبة تطورهم وتوثيقها..". وقد يسأل أحدهم: ماذا لو لم ينجح هذا الإنذار أجابت: "قد يكون من ذوي الصعوبات التعلمية ويحتاج لتوثيق حالته مراجعة أحد المتخصصين.
وتحدثت كوزما في لقاء تربوي، أدارته عضو الهيئة والأستاذة في كلية التربية سكارليت صراف، عن المشروع الذي يهدف "إلى تطوير خدمات التعليم الأساسي وإلى زيادة فرص التعلم والتحصيل الدراسي لدى تلامذة الرسمي"، وهو "كتابي" والمشروع بالإنكليزية "Quality Instructions Towards Access and Basic Education Improvement". كما أعلنت أنه "مشروع مقدم كهبة من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية وتنفذه مؤسسة "وارلد لورنينغ" مع شركائها مجموعة "أنا أقرأ"، "مانيجمنت سيستم إنترناشونال" و "أميديست" بالتعاون مع وزارة التربية والمركز التربوي للبحوث والإنماء ومديرية الإرشاد والتوجيه".
وأكملت شرحها، مشيرة إلى أنه "نفذ في 260 مدرسة رسمية، وتحديداً في المرحلة الإبتدائية خصص منها 20 مدرسة للمشروع التجريبي". وذلك بعد شرحها لمراحل التنفيذ في 240 مدرسة على مرحلتين من خلال أداة "Egra" في لبنان وهو قياس عالمي تعتمده بلدان لقياس القراءة الأساسية للغة العربية في الحلقة الأولى.
وعدّدت الإختبارات المتعلقة بهذا القياس، ومنها إختبار الوعي الصوتي "عزل صوت الحرف في أول الكلمة وتقطيع الكلمة إلى مقاطع صوتية، إختبار الصوتيات أي إختبار أصوات حروف الأبجدية، منها الحرف الساكن، إختبار أسماء حروف الأبجدية، كلمات أخرى مخترعة لا معنى لها، وكلمات تمهد لإختبار لكلمات مألوفة".
أما اختبار المفردات، فتقول أن لها "دوراً في هذا القياس، لا سيما من حيث اختبار المخزون اللغوي الشفوي للمتعلم واختبار قراءة المفردات، أي قراءة الكلمة مع الصورة المناسبة لها، وصولاً إلى اختبار الطلاقة والفهم القرائي من خلال قراءة نصين لكل صف".
وانتقلت في تقديمها إلى برنامج تدريبي "لبناء قدرات معلمي اللغة العربية في الحلقتين الأولى والثانية من التعليم الأساسي، وتحديداً الصف الرابع في أفضل طرائق تعليم اللغة العربية وتعلّمها، بناء على البرنامج المتوازن الذي يشمل تعليم مهارات اللغة ومهارات الفهم القرائي في بيئة صفية تفاعلية. ويعتمد كتب أدب الأطفال، إلى الكتاب المدرسي كمورد تربوي مشوق، يثري لغة المتعلم وينمي لديه شعور الإنتماء إلى بيئته وثقافته في لبنان والعالم".
وبعد تشديدها على الشركة بين التلامذة والأهل في تشجيع القراءة، تناولت أنماطاً قرائية عدة، منها تلك الموجهة للمتعثرين، أو ما يعرف بالقراءة التشاركية من المتعلمين لتشجيع رفاقهم على القراءة. ويبقى نمطين وفقاً لها، أحدهم يعنى بالقراءة الجهرية ومعناها أن يقرأ المعلم يومياً القصص المرتبطة بالمنهج وتعزيز الفهم القرائي في دروس قصيرة بطريقة تفاعلية وأخرى لتعزيز القراءة المستقلة لمن يحتاج للتدرب على صعوبة القراءة.

rosette.fadel@annahar.com.lb
Twitter: rosettefadel@

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني