شتاء وصيف تحت سماء لبنان

18 كانون الثاني 2016 | 00:44

المتعارف عليه في الأمثال الشعبية أن سكان الجرود الشمالية ("النهار")، يتبادلون التهاني في 17 كانون الثاني فرحا بانقضاء النصف الاول من الشتاء. ويقول أحد هذه الأمثلة: "افرحوا يا جرديي، راحت نص الشتويي". لكن بحسب عدد منهم، فإن ثلجة قوية تلوح في الأفق لتصل قريبا، بدليل "شروق اليوم" الذي كانت فيه "اسماك كبيرة وكثيرة"، وما سبقه في اليومين الأخيرين من حرارة مرتفعة ونسيم شرقي.
وإجازة نهاية الأسبوع كانت أمس دافئة ومشمسة أفاد منها محبو الثلج، فبكروا قاصدين المرتفعات ومدارج الأرز لممارسة رياضتهم الشتوية.
تزامناً مع ذلك، شهد شاطئ تحوم – بالبترون إقبالاً من هواة الغطس والسباحة، وتمكن أحد الغطاسين من اصطياد "سمكة أبو سن" في مكان قريب جدا من الشاطئ.

الطقس
من جهة أخرى، توقعت النشرة الصادرة عن مصلحة الأرصاد الجوية في المديرية العامة للطيران المدني أن يكون الطقس اليوم غائماً جزئياً، يتحول تدريجاً الى غائم مع أمطار متفرقة تشتد من حين الى آخر، وتكون مترافقة مع عواصف رعدية متفرقة ورياح شديدة قد تصل الى 100 كيلومتر في الساعة خصوصاً في الشمال، يرتفع معها موج البحر الى قرابة 5 أمتار، وتنخفض درجات الحرارة في شكل تدريجي وملحوظ وتتساقط الثلوج على ارتفاع 1600 متر وما فوق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard