أكراد العراق يتحدثون عن تقدم في معركة استعادة سنجار

13 تشرين الثاني 2015 | 00:00

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

دخان يتصاعد من جراء القصف خلال هجوم البشمركة على سنجار أمس. (أ ف ب)

أعلنت قوات الائتلاف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أن قوات البشمركة الكردية بدأت تطهير أجزاء من بلدة سنجار بشمال العراق وأقامت مواقع على طول طريق إمداد لتنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) بين معقليه الرئيسيين في العراق وسوريا. وتحت غطاء جوي من قوات الائتلاف بدأ الأكراد الهجوم في ساعات الصباح الأولى من أجل تطويق سنجار والسيطرة على طرق استراتيجية وإنشاء منطقة عازلة لحماية البلدة من القصف المدفعي.
ومن شأن تحقيق النصر في سنجار أن يمنح الأكراد والقوات الحكومية والفصائل الشيعية قوة دفع في المساعي الرامية الى هزيمة "داعش" التي تسيطر على مساحات واسعة من أراضي العراق وسوريا ولها موالون في ليبيا ومصر.
وقد سيطر حتى الآن على ثلاث قرى وقطعوا أجزاء من طريق 47 السريع بين الرقة في سوريا والموصل في العراق وهما معقلان لـ"الدولة الاسلامية".
واستولت "داعش"، التي يشتبه مسؤولون في أجهزة استخبارات غربية في أن لها دوراً في إسقاط طائرة روسية في مصر قبل نحو أسبوعين، على سنجار قبل ما يزيد على سنة.
وأعمل التنظيم المتشدد القتل في الآلاف من سكان سنجار الأيزيديين أو عاملهم معاملة العبيد ودفع واشنطن الى بدء حملة جوية عليه.
وقال مسؤول عسكري أميركي طلب عدم ذكر إسمه إن الولايات المتحدة تتوقع أن تستمر المعارك ما بين يومين وأربعة للسيطرة على سنجار يليها أسبوع لإكمال عمليات التطهير.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard