أغنية و"سي دي" دعماً لصندوق برايف هارت وقضيته النبيلة "قلب كبير" مع إعلاميين وشعراء لإنقاذ القلوب الصغيرة

28 شباط 2015 | 00:00

اعلاميون وشعراء خلال الغناء والقاء القصائد والنصوص.

اعتبروها الطريقة الفضلى ليُساهموا، على طريقتهم، في إنقاذ أطفال مُصابين بمرض خلقي في القلب. لم يكظموا "انفعالاتهم الطفوليّة"، ولم يكبحوا "جنونهم الخلاق" الذي لم يكن بكل تأكيد "وليد الساعة بل هو "راسخ" في "جذور شخصيتهم". استغلّوها فرصة لـ"يغوصوا" في هذا المشروع التربوي، الثقافي، الترفيهي، والخيري، ليكون في حلّته النهائيّة، "لوحة إنسانيّة" نابضة بالحياة.

الإعلاميون: زاهي وهبي، بولا يعقوبيان، نيشان دير هاروتيونيان، والممثلة والمذيعة تانيا عوض غرة، والمخرج والمنتج التلفزيوني سلام الزعتري، والمغني والموسيقي مايك ماسي، والفنان وسام دالاتي، اجتمعوا أخيراً حول حكايات وشعر الناشرة وكاتبة قصص الأطفال رانيا زغير، فقرأوا وغنوا لنا بلغتنا العربية الأم، في هذا المشروع الأقرب إلى حدث إنسانيّ استثنائي، هدفه دعم "صندوق برايف هارت" لإنقاذ قلوب الأطفال الصغيرة.
ويطل هذا المشروع - الحدث في قسمين: الأول هو عبارة عن أغنية بعنوان "قلب كبير" كتبتها الزغير على شكل قصيدة في كتابها "المجنون حتى الروعة" والذي يحمل عنوان "حلتبيس حلتبيس أشعار من سمسم وخيار". ولحّنها ووزّع موسيقاها وغنّاها الموسيقي الشاب، مايك ماسي. وقد انطلقت منذ أيام في معظم الإذاعات اللبنانيّة وهي، على قول الزغير، "جزء من الحملة الإعلانية التابعة لـBrave Heart باعتبار ان الشهر الجاري هو الشهر العالمي لمرضى القلب. ومن هنا هذه الأغنية التي تحتوي على مُداخلات نجوم من لبنان تبنّوا جملة: لحتى تحب لازملك قلب! فيُردّد كل نجم هذه الجملة على طريقته".
هذه الأغنية التي تنتقل بسرعة البرق على مواقع التواصل الاجتماعيّة، مهداة إلى "صندوق برايف هارت"، وعلى قول الزغير، "وذلك ضمن حملتها الإعلانية لمناسبة عيد الحب. ومن الجمعيّة إلى أصحاب كل القلوب الطيبة والنابضة بالكرم والحب لمُساعدة كل طفل يحتاج إلى علاج أو عمليّة جراحيّة ليُشفى من مرض القلب".
ويقول الإعلامي نيشان في مُداخلته، "وحتى تحب لازملك قلب". وفي مطلع الأغنية: "قلب كبير قلب صغير، قلب طويل حب قصير، قلب مربّع قلب مُستطيل، قلب الأذكياء وحب المهابيل. لكن قلبي أنا أحاسيس، لا شكل لها ولا مقاييس، قلبي ناعم مهضوم، قلبي من سمسم وثوم".
وفي قسمه الثاني يتضمّن المشروع، "سي دي" أطلق عليه عنوان "رن رن يا جرس"، ويشتمل على 12 قصّة للأطفال كتبتها الزغير ويقرأها هؤلاء النجوم الذين قدّموا جهودهم وأصواتهم مجاناً، "كي لا يتوفى أي طفل من مرض في القلب بسبب العوز".
وتولّى إخراج المؤثرات وإدارة التمثيل الصوتي وتأليف المقطوعات الموسيقيّة وتوزيعها، مايك ماسي، الذي قال في حديث معه إلى بلجيكا حيث يُقدّم حفلة موسيقيّة: "زوّدت كل رواية في الـ"سي دي" مقطوعة موسيقيّة كتبتها لتتوافق والنص المختار. وأعطتني رانيا (زغير) الثقة المُطلقة كي أعمل على إدارة التمثيل فيتمكّن النجوم، تالياً، من أن يخرجوا من شخصيّتهم التقليديّة والتي نعرفهم من خلالها، فيتقمص كل نجم الشخصيّة التي تتوافق والقصة التي يقرأها".
ويؤكّد ماسي ان المُستمع سيتسنى له فرصة التعرّف إلى هؤلاء النجوم من جديد، "فهم يمرحون ويسرحون وعم يتسلّوا... وطالعين من حالن... أحرار كالأطفال". وتجاوب الجميع على قوله مع إطلالتهم الجديدة فتخطّوا الصورة التي يطلّون عادةً على الناس من خلالها، "كواليس العمل كانت أكثر من رائعة. كنا على معرفة سطحيّة، أحدنا مع الآخر، ولكن هذا العمل قرّبنا بعضنا من بعض. اجتمعنا حول قضيّة ذات أهميّة كبيرة".
وفي ما يتعلّق بأغنية "قلب كبير"، تؤكد رانيا زغير التي ابتدعت هذا المشروع – الحلم (وتُنتجه دار "الخيّاط الصغير" التي تملكها الكاتبة)، ان "مداخلات النجوم في الأغنية هي عبارة عن شعارات قصيرة تشجّع على مساعدة هؤلاء الأطفال المُصابين بمرض القلب الخلقي، وهو أكثر الأمراض شيوعاً عند الولادة ويُشخّص أكثر من 700 طفل يُصاب به سنوياً في لبنان".
تضيف: "وقد أبصر المشروع النور بدعم من: ثقافة بلا حدود (الشارقة)، Learn And Play، و ELC".
ويشرح ماسي: "عندما ابتدعتُ شعار: حتى تحب لازملك قلب، شعرت وكأن الكلمات كانت نابعة من قلبي. عندي ضعف للأطفال والمُسنين. وأيضاً كل شخص يحتاج إلى مُساعدة ولا يعرف الاستقلال. الإيجابية الموجودة في هذا العمل كانت حاضرة في كل الفريق. العمل صادق".
لتُنهي الزغير: "صندوق Brave Heart، واسمه يدلّ عليه: القلب الشجاع، ألهمني لأضع بين يدي الأطفال أسطوانة "رن رن يا جرس". أريد من هذا العمل أن يُدغدغ قلوب الصغار والكبار ويُدخل الفرح والضحك إليهم".

hanadi.dairi@annahar.com.lb

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard