"فايسبوك": استغفر الله

18 كانون الأول 2014 | 00:00

أثار موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فايسبوك" ضجة بين مستخدميه في بداية الاسبوع عندما منعهم موقتا من كتابة عبارة "استغفر الله العظيم" على صفحاتهم الخاصة وقام فورا باغلاق الحساب الخاص بالمستخدم.
ومنع كتابة عبارة "استغفر الله العظيم" كان له تأثير كبير على مستخدمي "فايسبوك" مما ادى الى مقاطعة عدد منهم موقع التواصل الاجتماعي الابرز معتبرينه تقصد الاساءة الى الاسلام.
واشار مستخدمو "فايسبوك" ان الشركة اعادت السماح بكتابة عبارة "استغفر الله العظيم" بعدما تم ايقافها. بدورها أوضحت "فايسبوك" ان المنع كان لأسباب تقنية بحتة ولفترة موقتة، وقد اعيد تفعيل العبارة وتصويب الخلل.
واكدت الشركة ان المنع لم يكن له علاقة بأي توجه سياسي او ديني وانما حفاظا على سلامة وأمن المستخدمين للشبكة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard