السعودية: اعتقال 135 في قضايا إرهاب بينهم 40 انضموا إلى تنظيمات متطرفة

8 كانون الأول 2014 | 01:04

المصدر: (و ص ف، أب)

  • المصدر: (و ص ف، أب)

أعلنت السلطات السعودية أمس القبض على 135 شخصاً في قضايا "ارهاب"، منها المشاركة في القتال في الخارج والارتباط بالتنظيمات المتطرفة وتمويلها وتجنيد العناصر لها.
وقال ناطق أمني باسم وزارة الداخلية في بيان نقلته وكالة الانباء السعودية "واس" ان بين الموقوفين 109 سعوديين و26 من غير السعوديين، هم 16 سورياً وثلاثة يمنيين ومصري ولبناني وافغاني واثيوبي وبحريني وعراقي وشخص من عديمي الجنسية.
وشملت قائمة الموقوفين أشخاصاً ضالعين في أعمال عنف ومواجهات مع قوى الامن في منطقة شيعية بشرق المملكة.
وأضاف البيان أن بين الموقوفين الذين لم تحدد فترة القبض عليهم، 40 شخصاً قبض عليهم "لتورطهم في الخروج الى مناطق الصراع والانضمام الى التنظيمات المتطرفة، وتلقي التدريب على الأسلحة والأعمال الإرهابية ومن ثم العودة إلى الوطن للقيام بأعمال مخلة بالأمن"، اضافة الى 54 شخصاً "ثبت لدى الجهات المختصة ارتباطهم بالتنظيمات المتطرفة وتنوعت أدوارهم في اشكال مختلفة من الدعم لتلك التنظيمات شملت التمويل والتجنيد والإفتاء ونشر الدعاية الضالة والمقاطع المحرضة وإيواء المطلوبين وتصنيع المتفجرات وغيرها".
وأضاف البيان أن من الموقوفين الذين ينتمون على الارجح الى الطائفة الشيعية، 17 شخصاً على علاقة "بأحداث الشغب والتجمعات الغوغائية وإطلاق النار على رجال الأمن في بلدة العوامية (ذات الغالبية الشيعية في شرق المملكة) وحيازة السلاح وتهريبه والتخطيط لتنفيذ أعمال مخلة بالأمن وارتباطهم بولاءات خارجية".
وشهدت هذه المنطقة مواجهات دامية بين الشيعة وقوى الامن منذ 2011.
وتشمل قائمة الموقوفين أيضاً ثلاثة قبض عليهم في محافظة القطيف ذات الغالبية الشيعية، وقد "سعوا الى تجنيد عناصر بهدف إرسالهم الى الخارج لتدريبهم وتجهيزهم ومن ثم العودة لتنفيذ عمليات إرهابية داخل المملكة"، و21 شخصاً آخرين "تورطوا في محاولة الدخول إلى المملكة أو الخروج منها بطريقة غير نظامية والقيام بتهريب أسلحة".
وقتل سبعة أشخاص في هجوم شنه متطرفون مطلع تشرين الثاني على حسينية خلال احياء ذكرى عاشوراء في قرية بالمنطقة الشرقية بالسعودية حيث تقيم غالبية المواطنين الشيعة.
وكان ذلك اكبر هجوم تشهده المملكة منذ موجة العنف لتنظيم "القاعدة" بين 2003 و2006.
وعلى خلفية ذلك الهجوم الذي نسبته وزارة الداخلية الى أتباع "الفكر الضال"، قبضت السلطات على أكثر من 15 شخصاً.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard