موجز

23 تموز 2014 | 00:00

المطران عوده مستقبلاً رئيس الرابطة المارونية أبي اللمع في دار المطرانية أمس. (دالاتي ونهرا)

سلام عرض الأوضاع مع مقبل والمشنوق

عرض رئيس مجلس الوزراء تمام سلام مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع سمير مقبل ووزير الداخلية نهاد المشنوق الاوضاع في لبنان. ثم استقبل رئيس مجموعة "بنك لبنان والمهجر" نعمان الازهري الذي قدم له كتابه عن "المخاطر المالية على لبنان وفرص تداركها لا تزال متاحة". والتقى ايضا رئيس النادي الرياضي هشام جارودي، والنائب السابق طلال المرعبي.

لقاء عند السريان الأرثوذكس يناقش الوضع في الموصل

يعقد بطريرك السريان الارثوذكس اغناطيوس افرام الثاني اجتماعا لمطارنة السريان الكاثوليك والكلدان والاشوريين لمناقشة ما يحصل من تهجير للمسيحيين في الموصل وما يحصل في العراق عموماً، وذلك الحادية عشرة والنصف قبل ظهر اليوم الاربعاء، في مقر البطريركية - في العطشانة. يلي الاجتماع مؤتمر صحافي للبطريرك.

بلامبلي: لحماية الهدوء في الجنوب

اجتمع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل مع المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان ديريك بلامبلي وبحث معه في المقررات التي صدرت عن مؤتمر روما لدعم الجيش.
وصرح بلامبلي: "كان لقائي مميزا، تطرقنا إلى الجهود التي أبذلها كمنسق خاص للأمم المتحدة في لبنان لتشجيع الدعم الدولي للجيش اللبناني. وأحرزنا نجاحا كبيرا في هذا المجال في العام الفائت مع موافقة عدد من الحكومات على تأمين المزيد من المساعدات للجيش اللبناني". وأضاف: "كان مؤتمر روما الذي عقد قبل شهر ناجحا جدا وتم خلاله البناء على قرارات شكلت جزءا مهما من المناقشة. وسيزور دولته الجنوب لوداع القائد العام لليونيفيل" (الجنرال باولو سيرا).
وختم: "عرضنا التطورات في الجنوب واتفقنا على أهمية حماية الهدوء السائد هناك رغم ما يدور من أحداث في المنطقة".
ولاحقا، استقبل مقبل السفير الاوسترالي ليكس بارتلم في زيارة وداع.

الساحلي يمثّل لبنان في مؤتمر طهران

ندد النائب نوار الساحلي بالعدوان الاسرائيلي على غزة، وقال في كلمة باسم لبنان في الاجتماع الطارئ لاتحاد مجالس دول منطقة التعاون الاسلامي المنعقد في طهران.
"اننا في لبنان واذ يقع هذا العدوان الارهابي الاسرائيلي في تموز، فانه يعيد الى ذاكرتنا جرائم العدو في مثل هذا الشهر ضد لبنان في اعوام 1982 و1993 و2006، ويعيد صورة كرة النار الاسرائيلية وهي تفتك بمواطنينا وتقتل نساءنا واطفالنا وشبابنا، وتدمر مدننا في بنت جبيل والخيام وعيناتا وعيتا الشعب وبعلبك والضاحية الجنوبية لبيروت وترتكب المجازر على مساحة لبنان".
واضاف ان "العدو الاسرائيلي يستهدف في هذه الحرب الاستثمار على حالة التفكك العربي وعلى حروب الاستتباع الصغيرة الجارية على مساحة اكثر من قطر عربي، من سوريا الى العراق واليمن وليبيا والسودان، وهي حروب ومؤامرات تهدف الى تقسيم المنطقة دويلات وامارات".

انطوان سعد: الحريري وضع خريطة للحل

قال النائب انطوان سعد ان "مفعول خريطة الطريق لكلمة الرئيس سعد الحريري من شأنه ان يكون ساري المفعول اذا ما تلقف فريق 8 آذار مضمونها وقدم مصلحة الدولة على بعض المشاريع الخارجية". ودعا في تصريح الى "تقديم تنازلات وملاقاة الرئيس الحريري الذي يلتقي في كثير من مقارباته السياسية مع رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط ". واعتبر ان "جنبلاط والحريري منفتحان على الحوار والتلاقي من اجل صون لبنان وابعاد شبح الفتنة ومتفقان على اولوية انتخاب رئيس للجمهورية يحظى بتوافق الغالبية ويفسح في المجال امام الاستقرار والامن"،
لافتا الى ان "خطاب الرئيس الحريري كان واقعيا وعابرا للسياسات الضيقة التي يتسلح بها البعض، وهو خطاب قارب الازمة ووضع خريطة طريق للحل".

عوده استقبل رئيس الرابطة المارونية

استقبل متروبوليت بيروت للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده في دار المطرانية أمس، رئيس الرابطة المارونية سمير أبي اللمع الذي قال: "باسم الرابطة تشرفت بزيارة سيادة المطران الياس عوده الذي أُكِّن له كل تقدير واحترام ومحبّة، لأتزوَّد بركته لأن هذه الزيارة تأتي في سياق زيارات أخرى أتمنى أن أقوم بها وأن تقوم بها الرابطة المارونية لسيادته. واستمعت إلى سيادته في الموضوعات التي نعيشها اليوم والواقع الذي يتخبَّط فيه الشعب اللبناني بجميع فئاته، بدءاً بشغور موقع رئاسة الجمهورية والعمل الذي يجب ان نقوم فيه جميعاً، كل الفئات المسيحية والمسلمة، لملء هذا الموقع الذي نعترف بأنه الرأس في جسد لبنان. ثم استمعت إلى سيادته حيال بعض الآراء التي تصب في المصلحة المسيحية العامة الشاملة وهي التضامن بين كل الفئات المسيحية، توطئةً للإقدام على علاقات أفضل وأمتن مع الفئات الأخرى المسلمة في لبنان، لأن لبنان لا يمكن أن يقوم إلا بهذين الجناحين. و سنقوم، في الرابطة المارونية، بالإتصالات اللازمة مع جميع الفئات والأحزاب والطوائف من أجل تمتين الوحدة الوطنية والعيش المشترك الذي نطمح إليه جميعاً".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard