"التغيير والاصلاح": مبادرة عون صدى حقيقي للطائف وصيغته

9 تموز 2014 | 01:22

الوزير السابق جريصاتي متحدثا بعد اجتماع التكتل.

شدد عضو "تكتل التغيير والاصلاح" الوزير السابق سليم جريصاتي على "ضرورة انتخاب مجلس النواب وفقا للمادة 24 من الدستور التي تنص على انتخاب النواب بالمناصفة بين المسلمين والمسيحيين".
ولفت في مؤتمر صحافي بعد الاجتماع الاسبوعي للتكتل في الرابية برئاسة رئيسه العماد ميشال عون الى أن "ردود الفعل على مبادرة عون "أتت متهورة ومتسرعة وفيها بعد شخصي، فيما المطلوب قراءة المبادرة بتأن". وقال: "كل من يعتقد أن المبادرة مناورة هو على خطأ جسيم، والتسطيح الفكري في القضايا المصيرية خطير"، معتبرا أن المبادرة "صدى حقيقي لاتفاق الطائف وللصيغة التي كرسها ومبادرة سياسية بامتياز من قائد يستشرف المستقبل" مؤكدا أن "الغين يصيبنا نحن ولا يزايد أحد علينا في المحافظة على الميثاقية".
وكرر "الشعب هو صاحب السيادة ومصدر السلطات، والئيس هو رمز وحدة الوطن، وهذا منصوص عليه في مقدمة الدستور اللبناني".
وعن مشروع قانون فتح اعتماد اضافي للرواتب والاجور، قال ان "مقاربة وزير المال علي حسن خليل قانونية بامتياز وتندرج ضمن القوانين المرعية"، موضحا أن "المادة 26 من قانون المحاسبة لا تطبق في وضعنا (...) لنذهب الى مجلس النواب ونقرر فتح اعتماد اضافي".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard